أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إدلب.. مصرع طفلٍ وسقوط جرحى بغاراتٍ جوية واغتيال قياديٍين من الفصائل المسلحة

أصيب 9 مدنيين بجروح في قصفٍ مماثلٍ للطيران الحربي استهدف "حي الثورة" في مدينة "إدلب" - ناشطون

قضى طفلٌ وأصيب آخرون بجروح في بلدة "كفرتخاريم" بريف "إدلب" الشمالي اليوم الأربعاء، إثر غاراتٍ للطيران الحربي استهدفت مركزاً لـ"الدفاع المدني" في القرية.

وأفاد ناشطون ومصادر ميدانية بأن طيران النظام الحربي قصف بالصواريخ الفراغية مركزاً لـ"الدفاع المدني" وسط البلدة، قضى على إثرها طفلٌ وأصيب 5 آخرون، كما أدت الغارات إلى خروج المركز عن العمل.

وفي السياق أيضاً، أصيب 9 مدنيين بجروح في قصفٍ مماثلٍ للطيران الحربي استهدف "حي الثورة" في مدينة "إدلب"، فيما هرعت فرق "الدفاع المدني" إلى الحي، وانتشلت الطفلة "هلا بلال سباعي" من تحت الأنقاض، بعد نصف ساعة من الغارة، ونقلت المصابين إلى المشافي القريبة من المنطقة.

وفي سياق الانفلات الأمني، لقي القيادي في "جبهة النصرة" المدعو "أبو علي مهاجرين" مصرعه، جراء استهداف سيارته بعبوة ناسفة قرب "كلية الحقوق" وسط مدينة "إدلب".

هذا واغتيل القيادي في "فيلق الشام"، "طعان فاعور" برصاص مجهولين أثناء خروجه من جامعٍ في قرية "مرتين" الصغيرة، جنوب مدينة "إدلب" ليل أمس الثلاثاء، فيما لم تتبنّّ أي جهةٍ مسؤوليتها عن العمليتين.

إدلب - زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي