أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بقيادة روسية.. النظام يعاود مهاجمة "الكبانة" بريف اللاذقية

يتزامن هجوم قوات النظام بقصف صاروخي ومدفعي من مراصد النظام على القرية ومحيطها - أرشيف

بقيادة ضباط من روسيا تشن قوات النظام منذ يوم السبت هجوما عنيفا على قرية "الكبانة" بجبل الأكراد بريف اللاذقية، وحتى ظهيرة الاثنين تفشل في إحراز أي تقدم وسط تأكيد فصائل المعارضة تكبيد القوات المهاجمة خسائر بشرية ومادية كبيرة.

بعد التوقف لأكثر من شهر عن مهاجمتها، وتحويل هجومها إلى محور قرية "الحدادة" حيث فشلت في إحراز تقدم هناك، عاودت قوات النظام يوم السبت والأحد هجومها على قرية "الكبانة"، ولم تحرز تقدما حسب تأكيد مصادر في الجيش الحر.

وتناقلت صفحات موالية ومنها صفحة "كتيبة الجبل" أنباء عن سيطرة قوات النظام على تلتين تشرفان على "الكبانة"، الأمر الذي نفاه القيادي في أحد فصائل المعارضة أبو أحمد الجزراوي، وأكد تكبيد القوات المهاجمة عشرات القتلى والجرحى.

ولفت في تصريح لـ"زمان الوصل" إلى أن إعلام النظام أعلن عشرات المرات السيطرة على التلال المحيطة بالقرية وعلى القرية ذاتها أيضا، وقال ساخرا "لو كان صادقا في أخباره لكانت قوات النظام وصلت من هنا إلى حلب".

ويتزامن هجوم قوات النظام بقصف صاروخي ومدفعي من مراصد النظام على القرية ومحيطها، كما يشن الطيران الروسي غارات متواصلة بالصواريخ الفراغية والعنقودية، "لكن ذلك لم يثن الثوار عن صمودهم ودفاعهم المستميت عن القرية الاستراتيجية"، حسب قول الجزراوي.

وأحصى مراسل "شبكة إعلام اللاذقية" مجد الناجي مقتل 112 وإصابة عدد أكبر من عناصر للنظام الشهر الفائت في معارك قرية "الحدادة" بجبل الأكراد والمعارك المتفرقة في جبل التركمان.

كما تناقل ناشطون مشاهد لتدمير عدد من آليات النظام بصواريخ مضادة للدروع من نوع "فاغوت" و"تاو".

اللاذقية - زمان الوصل
(26)    هل أعجبتك المقالة (22)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي