أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حمص.. انفجارات ضخمة وأنباء عن صواريخ "مجهولة" تضرب معسكرا للفرقة الرابعة

أشارت مصادر "زمان الوصل" إلى حدوث حريق ضخم بالمكان المستهدف - أرشيف

هزت انفجارات ضخمة جدا، فجر اليوم السبت، معسكرا تابعا للفرقة الرابعة، يقع جنوب مدينة حمص.

واعترفت صفحات موالية للنظام بالانفجارات مدعية أنها سقطت في مرآب سيارات فارغ يتبع لمديرية الخدمات الفنية بحمص.

وقالت مصادر خاصة من الأحياء الجنوبية بمدينة حمص لـ"زمان الوصل"، إن 5 صواريخ شديدة الانفجار، استهدفت المنطقة الواقعة ما بين قرية "شنشار" وقيادة المنطقة الوسطى.

وأضافت بأن انفجارات اليوم، شبيهة جدا بالانفجارات التي شهدتها الصالة الرياضية، الواقعة بالقرب من الأحياء الموالية للنظام قبل 3 أعوام، وأدت إلى مقتل وجرح العشرات من عناصر ميليشات النظام، وإصابة أكثر من حي موالٍ بأضرار مادية ضخمة.

وأشارت مصادر "زمان الوصل"، إلى حدوث حريق ضخم بالمكان المستهدف، حيث شاهد سكان الأحياء الجنوبية من مدينة حمص (طريق الشام-المخيم-ضاحية الوليد)، عشرات سيارات الإطفاء والإسعاف تهرع للمكان المستهدف.

وقال أبو حسام من "ضاحية الوليد" لـ"زمان الوصل": "سمعت صوت الصواريخ من فوق الضاحية"، مؤكدا أن الصواريخ استهدفت مركزا عسكريا للنظام (مستودع أسلحة)، يقع جنوب قيادة المنطقة الوسطى وفرع الشرطة العسكرية بحمص.

المصدر نفسه أشار إلى أن طائرات "إسرائيلية" قصفت المكان نفسه قبل عامين.

*مرآب فارغ
صفحات موالية للنظام، قالت إن الصواريخ الخمسة مجهولة المصدر، سقطت في مرآب فارغ، يتبع لمديرية الخدمات الفنية في حمص، مشيرة إلى أنه "لا يتواجد فيه سوى الحارس فقط".

بينما حصلت "زمان الوصل" على معلومات خاصة تؤكد أن مرآب الخدمات الفنية الأحدث والأكبر بالمنطقة الوسطى من سوريا، حوّله النظام منذ بداية الثورة إلى مخزن ومستودع ضخم للذخيرة والصواريخ.

أما سكان الأحياء الموالية للنظام بمدينة حمص، فتوقعوا أن تكون طائرات "إسرائيلية" وراء هجوم اليوم، وذلك لدقة الإصابة وشدة الانفجار.

حمص - زمان الوصل
(24)    هل أعجبتك المقالة (20)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي