أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تركيا لـ"PayPal".. وطنوا نشاطاتكم أو ارحلوا

شركة خدمة الدفع الالكتروني "PayPal"

أوقفت السلطات المالية التركية عمل "PayPal" التي تعد واحدة من أضخم شركات الدفع الإلكتروني حول العالم، حيث تقدر قيمة الأموال التي تدورها بأكثر من 230 مليار دولار سنويا، وتشمل نحو200 بلد حول العالم.

وجاء في تقرير نشرته صحيفة "حرييت" التركية، وتولت "زمان الوصل" ترجمة أهم ما فيه، أن السلطات التركية ما تزال متمسكة بسياستها الهادفة إلى تقليص حجم التعامل بالنقد الورقي، وإحلال المعاملات الإلكترونية مكانه، لكنها تريد أن تتم هذه الخطوة عبر شركات "موطّنة" ولها خوادم (سيرفرات) على الأراضي التركية، تفاديا لأي تلاعب بالنظام المالي التركي إذا ما حصلت أي مشاكل بين أنقرة وبعض دول العالم.

وما يزال عملاء "PayPal" في تركيا قادرين على تسجيل الدخول إلى حساباتهم فقط من أجل سحب ما في رصيدهم وتحويله إلى بنك تركي، أما الدفع عن طريق "PayPal" فبات متعذرا، لأن السلطات المخولة بمنح التراخيص أصدرت تعليمات واضحة بوقف أعمال عملاق الدفع الإلكتروني في تركيا.

وقال متحدث باسم "PayPal" إن هيئة تنظيم ومراقبة المصارف التركية رفضت الترخيص للشركة، لأن الهيئة تريد أن تكون أنظمة الدفع وخوادمه موجودة داخل تركيا.

وترى الشركة أن الطلب التركي صعب المنال فهي تستخدم "منصة مدفوعات عالمية" تعمل في أكثر من 200 سوق، وليس هناك منصات محلية مع بنية تحتية تقنية مخصصة لبلد واحد دون غيره من البلدان.

وتقول "PayPal" إن سوق الدفع الإلكتروني في تركيا "ليست سوقا كبيرة" تغري بوضع خوادم خاصة، وتوظيف مطورين وطاقم صيانة ومراقبة للخودام وتوفير إصدار مترجم إلى التركية، فكل هذه الأعمال وغيرها لا توازي من وجهة نظر "PayPal" حجم سوق الدفع الإلكتروني في البلاد والذي يقارب 300 مليون دولار سنويا، وهو رقم ضئيل مقارنة بكتلة الأموال التي تتعامل بها الشركة.

زمان الوصل - ترجمة
(144)    هل أعجبتك المقالة (141)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي