أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قوامه 8 طائرات ذات مهام ليلية.. النظام يشكّل أول سرب خارج الكلية الجوية

حطام طائرة اسقطها الثوار في ريف إدلب - أرشيف

أفاد مصدر عسكري بأن النظام نقل 6 طائرات (لـ39 -باتروس) التي تعود تبعيتها إلى الكلية الجوية، مؤخرا ليصل عدد الطائرات من هذا النوع في "تيفور" إلى 8 طائرات بعد أن كانت تقتصر على طائرتين فقط.

واشترك هذا الطراز من المقاتلات في العمليات الجوية الليلية التي قام بها طيران النظام في "تدمر" ولا حقا في "القريتين"، وما زال ينفذ من خلالها معظم الضربات الليلية حاليا في البادية السورية.

وكشف المصدر لـ"زمان الوصل" أنه "تم تشكيل سرب من هذه الطائرات قوامه 8 طائرات وحوالي 20 طيارا من طياري الكلية الجوية بقيادة العميد الطيار "يوسف الحسن" المتحدر من حمص –الروضة، يتمركزون في مبنى السرب الأول ضمن مطار تيفور".

وذكر المصدر العسكري أن هذه الطائرة تم تجهيزعدد منها بمساعدة خبراء كوريين شماليين منذ سنتين بجهاز لتحديد الموقع (GBS) في الكبين الخلفي وكاميرا ليلية (أسود وأبيض) في الكبين الأمامي من أجل التسديد على الأهداف الأرضية مركبة على جهاز التسديد في الطائرة.

وتتمتع هذه الطائرة بمواصفات قتالية لا بأس بها ومناورة عالية وذات صوت منخفض وجسم صغير نوعا ما، مما يجعل كشف هذه الطائرة ليلاً أمراً شبه مستحيل من قبل الفصائل المسلحة.

*مواصفات الطائرة (لـ39 -باتروس)
طائرة تدريب جوي متقدم تشيكية الصنع ذات محرك واحد روسي الصنع/ ذات كبينين مترادفين -طولها 10 أمتار وعرضها 10 أمتار – تحت صوتية تبلغ سرعتها القصوى 900كم/سا –السرعة الطبيعية للطائرة 400-600كم/سا -أجنحتها مستقيمة تحمل في نهاياتها خزانات وقود صغيرة الحجم – ذات طرازين ZO غير مزودة بمدفع رشاش ZA مزودة بمدفع رشاش عيار 23 ملم تحت المقدمة بالإضافة إلى شريط 250 طلقة -مجهزة بأربع نقاط تعليق- الحمولة القصوى 1طن.

ويُسند لهذه الطائرة مهاجمة الأهداف المنارة بشكل خاص سواء أكانت ثابتة أو سيارة بطريقة البحث الحر والضربات المخططة مسبقا خارج مناطق سيطرة النظام، إضافة إلى تنفيذ الإسناد الجوي أثناء الأعمال القتالية الليلية والنهارية.

عقاب مالك - زمان الوصل
(6)    هل أعجبتك المقالة (6)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي