أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الأرض «تقترب» من عطارد

في عودتها من استكشاف الكويكبات الصخريّة المحيطة بالشمس، ستمرّ «مسنجر»، المركبة التابعة للناسا على ارتفاع 200 كيلومتر من سطح كوكب عطارد، في سابقة تمثّل أوّل نظرة، تُلقى عن هذا القرب، إلى الكوكب الأقرب إلى الشمس.

 «مسنجر» هي مجس فضائي بحجم السيارة، وكانت قد تجاوزت عطارد في 14 كانون الثاني (يناير). ومن المقرر أن تحلّق بسرعة 24 ألف كيلومتر في الساعة.

وخلال اقترابها من عطارد، في الأسبوع المقبل، ستمسح المركبة نحو 30 في المئة من سطحه، لم تتمكن من مسحها أثناء مرورها الأوّل، وستلتقط 1200 صورة. وستمرّ المركبة ذاتها بالقرب من عطارد مرة ثالثة في أيلول (سبتمبر) 2009 قبل أن تستقر في فلك حول الكوكب في 2011.

 ومع اكتشاف أنّ بلوتو هو مجرد كويكب، أصبح عطارد أصغر كواكب المجموعة الشمسية، إذ يعادل حجمه ثلث حجم الأرض، وهو أكبر من القمر بقليل

(35)    هل أعجبتك المقالة (29)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي