أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حمص.. النظام يقصف بلدات مشمولة بالهدنة في الريف الشمالي ويقتل 6 مدنيين

من ضحايا القصف - زمان الوصل

قضى 6 مدنيين نصفهم أطفال وجرح 10 آخرون، نتيجة استهداف طيران ومدفعية النظام عدة بلدات في ريف حمص الشمالي. 

وأفاد مراسل "زمان الوصل" في حمص، أن مدينتي "تلبيسة" و"الحولة"، وبلدات "تيرمعلة"، "القنيطرات"، "دير فول، و"عيدون"، بالريف الشمالي، المشمولة بالهدنة المدعومة من الأمم المتحدة، شهدت تصعيدا خطيرا اليوم الاثنين إثر خرق النظام وميليشياته الطائفية الهدنة في 12 نقطة.

وأكد أن طيران النظام الحربي والمروحي شن أكثر من 14 غارة، كما قصفت مدفعيته الثقيلة عدة أحياء في "الحولة" وغيرها.

وتحدث مراسل "زمان الوصل" عن حالة الرعب التي عاشها سكان كل من "تلبيسة"، "تيرمعلة "، "القنيطرات"، "ديرفول و"عيدون".

ونقل المراسل عن مصادر طبية أن مشفى "تلبيسة" المركزي استقبل ظهر اليوم كلا من "مصفى قدور" (50 عاما)، و"ماهر محمد شحود الصويص" (40 عاما)، و"طه عزالدين" من نازحي حي "البياضة" بمدينة حمص، إضافة إلى عدد كبير من الجرحى نتيجة استهداف "تلبيسة" بـ4 براميل متفجرة، وعدد كبير من قذائف الهاون والمدفعية الثقيلة. وعلمت "زمان الوصل"، أن دمارا هائلا وقع في بلدة "تيرمعلة" ومسجدها الكبير(جامع النور)، نتيجة استهدافها بـ8 براميل متفجرة وصاروخ أرض-أرض، خلال الـ48 الساعة الماضية، كما تعرضت بلدات "الحولة"، بريف حمص الشمالي الغربي إلى قصف مدفعي عنيف من حواجز النظام الموجودة بالقرى الموالية، ما أدى لإصابة مدنيين اثنيين من مدينة "تلدو" بجروح خطيرة.

*إصابات بالأحياء الموالية 
من جهة أخرى ذكرت مصادر ميدانية أن "حركة أحرار الشام" الإسلامية قصفت بعد ظهر اليوم الأحياء الموالية للنظام (الزهراء والأرمن)، بعدد من صواريخ "غراد"، مؤكدة أن القصف جاء ردا على تصعيد النظام وميليشياته الطائفية على ريف حمص الشمالي.

وأشارت المصادر إلى أن القصف تسبب بعدة إصابات بحي الزهراء الموالي حسب اعترافات صفحات النظام.

حمص - زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي