أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

هجوم للثوار في الريف الجنوبي و"فتح حلب" يطرح مبادرة لتحييد مدنيي "الشيخ مقصود"

الثوار تمكنوا من تحرير بلدة "الخالدية" وأجزاء واسعة من بلدتي "برنة" و"زيتان" - أرشيف

شنت الفصائل المقاتلة في ريف حلب الجنوبي مساء اليوم السبت، هجوماً واسعاً على مواقع قوات النظام والميليشيات المساندة لها في المنطقة من عدة محاور، وذلك بهدف استعادة القرى والبلدات التي خسروها مطلع العام الجاري.

وقال مراسل "زمان الوصل" في حلب، إن الثوار تمكنوا خلال المعارك المستمرة، من تحرير بلدة "الخالدية" وأجزاء واسعة من بلدتي "برنة" و"زيتان"، وذلك بعد شن هجمات مكثفة على مواقع جيش النظام والميليشيات المساندة له، لافتاً إلى أن الطيران الحربي شن غارات مكثفة على مواقع الثوار في محاولة منه لصد تقدم الثوار.

ونفى مصدر ميداني لـ"زمان الوصل" الأنباء التي تم تداولها عن تحرير بلدتي "زيتان" و"برنة" بريف حلب الجنوبي، مؤكداً أن المعارك لا زالت مستمرة حتى لحظة إعداد هذا الخبر "10:55 pm".

وأشار إلى أن الفصائل المشاركة في المعركة ستصدر بياناً رسمياً، حال تحرير البلدات المذكورة.

وفي سياق قريب، أصدرت الفصائل المنضوية في "غرفة عمليات فتح حلب" مبادرة لتحييد المدنيين القاطنين في حي "الشيخ مقصود" أعلنت فيه عن استعدادها الكامل لتأمين إخلاء وعبور سكان الحي وتأمين وصولهم إلى مناطق خالية من الاشتباكات العسكرية، متعهدة بتأمين عودتهم إلى منازلهم فور انتهاء العملية العسكرية ضمن القطاع.

ودعت الفصائل، في بيانها الذي اطلعت عليه "زمان الوصل" كافة المنظمات والهيئات الدولية للضغط على ميليشيا "وحدات حماية الشعب" الكردية للموافقة على المبادرة التي طرحتها الغرفة، متهمة الميليشيا باستعمال المدنيين كدروع بشرية.


حلب - زمان الوصل
(20)    هل أعجبتك المقالة (24)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي