أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

سياسة الأرض المحروقة الروسية تحول بلدات حلب إلى دمار

الدمار في ريف حلب الشمالي - الأناضول

أدت الغارات الروسية الهادفة لدعم قوات نظام بشار الأسد، وعناصر "ب ي د" (الذراع السوري لمنظمة بي كا كا)، إلى تدمير عدد من المدن والبلدات في محافظة حلب، وتحويلها إلى خراب وأطلال.

وحققت قوات النظام و"وحدات حماية الشعب" تقدما في المنطقة الحدودية مع تركيا في ريف حلب الشمالي خلال الأيام الأخيرة، بعد اتباع الطيران الروسي سياسة الأرض المحروقة، حتى كادت تلامس الشريط الحدودي عند بلدة "اعزاز".





الأناضول
(48)    هل أعجبتك المقالة (37)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي