أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

وكالة: دخول ألفي مقاتل من "الحر" عبر تركيا لمواجهة "وحدات الحماية" الكردية

أرشيف

قالت مصادر إن ألفي على الأقل من مقاتلي المعارضة دخلوا البلاد مرة أخرى من تركيا خلال الأسبوع الماضي لتعزيز الفصائل التي تتصدى ميليشيات وحدات الحماية.

وأضافت المصادر أن القوات التركية سهلت نقل مقاتلي المعارضة من جبهة لأخرى على مدى عدة ليال ورافقتهم سرا لدى خروجهم من محافظة إدلب السورية وسفرهم لمدة أربع ساعات داخل تركيا ثم دخولهم سوريا مرة أخرى لدعم مدينة أعزاز بريف حلب.

وقال أبو عيسى أحد قادة "الجبهة الشامية" التي تدير معبر "باب السلامة" الحدودي بحسب رويترز "سمحوا لنا بنقل كل عتادنا من أسلحة خفيفة إلى ثقيلة ومن قذائف وراجمات صواريخ حتى الدبابات".

وقال إن مقاتلي المعارضة الذين جرى نقلهم لم يكن بينهم مقاتلون من "جبهة النصرة" المتشددة أو جماعات جهادية أخرى.

وأكد مصدر أمني تركي عبور المقاتلين الحدود وقدر أعدادهم بما بين 400 و500 مقاتل وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن مئات من المقاتلين عبروا الحدود.

وتعهدت تركيا بعدم السماح لمقاتلي "وحدات حماية الشعب" بالحصول على موطئ قدم على حدودها وقصفت مواقعهم ردا على ما قالت إنه إطلاق نار عبر الحدود.

وقال مصدر آخر من المعارضة إن تركيا كثفت كذلك توريد المعدات العسكرية للمعارضين.

وقال المصدر "نحصل على إمدادات جديدة من كل شيء من الصواريخ لقذائف المورتر والمركبات المدرعة. كل شيء تقريبا يورد لنا الآن".

وذكر اثنان من قادة المعارضة أن إمدادات جديدة من صواريخ أرض-أرض التي يبلغ مداها 20 كيلومترا تم توريدها لتعزيز التصدي للهجمات المدعومة من روسيا.

زمان الوصل - رصد
(26)    هل أعجبتك المقالة (27)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي