أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

روسيا ترسل طرادا قاذفا للصواريخ إلى المتوسط

قاعدة "حميميم" - أرشيف

أعلنت روسيا اليوم السبت عن إرسال الطراد "زليوني دول" القاذف للصواريخ إلى البحر المتوسط، والطراد "زليوني دول" المجهز بصواريخ عابرة من طراز "كاليبر" الذي انضم إلى الأسطول الروسي في البحر الأسود في كانون الأول الماضي، أبحر باتجاه البحر المتوسط.

ونقلت وكالة الأنباء ريا-نوفوستي عن مصدر أمني في القرم -حيث يتمركز أسطول البحر الأسود- أن الطراد يتوجه إلى سوريا وقد يشارك في الحملة العسكرية الروسية لدعم جيش النظام.

وقال المصدر نفسه "إن أهداف السفينة لم تكشف لكن بما أنها مجهزة بصواريخ عابرة طويلة المدى، فانه يفترض عدم استبعاد مشاركتها في العملية العسكرية".

ويأتي إبحار الطراد الذي صنع العام الماضي، إلى المتوسط في وقت توصلت فيه الولايات المتحدة وروسيا للتو إلى اتفاق على وقف الأعمال الحربية في سوريا في مهلة أسبوع، باستنثاء الهجوم التنظيمات التي توصف بـ"الإرهابية"، بهدف إعادة إطلاق عملية السلام.

وتتهم الولايات المتحدة روسيا بـ"تأجيج" النزاع في سوريا بدعمها العسكري للقوات الحكومية خاصة في الهجوم الجاري على مدينة حلب.

وكانت روسيا التي تدخلت في النزاع في 30 أيلول سبتمبر الماضي، كثفت حملتها العسكرية في سوريا من البحر -مع إطلاق صواريخ عابرة من غواصة في البحر المتوسط وسفن حربية في بحر قزوين.

فرانس برس
(15)    هل أعجبتك المقالة (15)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي