أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مقتل 21 من قوات النظام في ريف حماه.. الثوار يهاجمون في الشمال للتخفيف عن الجنوب

الثوار استطاعوا تدمير 5 دبابات للنظام - أرشيف

قال قيادي عسكري في الجيش الحر يوم السبت إن 21 عنصرا من قوات النظام قتلوا في معارك مع الثوار في ريف حماه، بينهم 6 عناصر لقوا حتفهم في تفجير سيارة في قرية "الشليوط" غربي حماة، مضيفا أن آخرين قتلوا في تفجير لغم أرضي في سيارة تابعة لميليشيا "الدفاع الوطني" في مدينة "السلمية".

وأفاد القيادي "أبو محمد" لـ"زمان الوصل" بأن الثوار تمكنوا أمس من السيطرة على قرية "البويضة" في الريف الشمالي، وعلى أكثر من 4 نقاط عسكرية للنظام في مناطق قريبة من "البويضة"، أهمها حاجزا "المدجنة الغربية" و"مفرق لحايا" والنقاط التي حولهما.

وأضاف القيادي أن الثوار استطاعوا تدمير 5 دبابات للنظام وعدد من ناقلات الجند وتفجير سيارات كانت في طريقها لدعم أرتال قوات النظام.

وأكد أن الثوار اغتنموا عددا من الآليات العسكرية أثناء سيطرتهم على نقاط مؤخراً، مشيرا إلى دور الصواريخ المحلية والمدافع في عمليات التقدم، حيث أمطر الثوار حواجز النظام ونقاطه بعشرات الصواريخ التي أنهكت قواه، وفرّ عدد كبير من عناصره تحت ضربات الثوار، بحسب "أبو محمد".

وتحدث ناشطون لـ"زمان الوصل" بأن هدف المعركة الرئيسي هو تخفيف الضغط عن الثوار والمقاتلين بريف حماة الجنوبي وريف حمص الشمالي عقب حملات النظام الشرسة على تلك المنطقة.

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي