أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

اختفاء 3 ناشطين في طريقهم إلى ريف اللاذقية

فقدوا يوم الجمعة الماضية أثناء توجههم إلى ريف اللاذقية

ناشد ناشطون من مدينة حلب كافة الفصائل العسكرية في ريفي إدلب واللاذقية للعمل على البحث عن ثلاثة ناشطين فقدوا يوم الجمعة الماضية أثناء توجههم إلى ريف اللاذقية لتركيب أبراج اتصال لاسلكية لاحدى الفصائل الثورية هناك قبل أن ينقطع التواصل معهم.

وقال مصطفى سلطان، أحد اصدقاء المفقودين، إن مصعب العمر وعمر عتقي وسعيد محمد سعيد، خرجوا صباح يوم الجمعة الماضي من مدينة حلب قاصدين ريف اللاذقية للعمل على تركيب أبراج اتصال لاسلكلية للفرقة الساحلية الأولى.

وأشار سلطان إلى أن "مركزية" حلب كانوا على تواصل مع المفقودين منذ خروجهم من حلب حتى وصلوا إلى مدينة "سرمدا" بريف إدلب، إلا أن الاتصال معهم انقطع بعد ذلك وحتى الآن.

وأضاف سلطان "صباح اليوم التالي، قامت الفرقة الساحلية بإرسال مجموعة للبحث عن المفقودين، كما أُرسِل من حلب دورية أخرى للبحث عنهم"، مؤكداً أن مجموعات البحث قامت بسؤال كافة الفصائل العسكرية المتواجدة على الطريق الواصل بين ريفي اللاذقية وإدلب بما فيها "جبهة النصرة"، إلا أن الجميع نفى علاقته بخطفهم أو اعتقالهم أو حتى رؤيتهم.

وناشد سلطان عبر "زمان الوصل" كل من لديه معلومات عن المفقودين أن يقوم بالتواصل معه عبر حساب السكايب التالي: m.sultan-sy

زمان الوصل
(4)    هل أعجبتك المقالة (4)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي