أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

سوريا تعين نواف فارس أول سفير في بغداد منذ ثلاثة عقود

محلي | 2008-09-17 00:00:00
وكالات - زمان الوصل

عين الرئيس السوري بشار الأسد محافظ القنيطرة (في الجولان) نواف فارس سفيرا لسوريا في بغداد، وفقا لوكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) الثلاثاء 16-9-2008.

وأوضحت سانا أن نواف فارس أدى اليمين القانونية أمام الرئيس الأسد "سفيرا للجمهورية العربية السورية لدى جمهورية العراق".

وعقب أداء اليمين، التقى الأسد بالسفير الجديد "وزوده بتوجيهاته وتمنى له النجاح في مهمته".
ونواف فارس الذي كان أيضا محافظا للاذقية (شمال غرب) يتحدر من منطقة البو كمال الحدودية مع العراق.

وبهذا يصبح نواف فارس أول سفير لدمشق في بغداد منذ حوالى ثلاثة عقود, حيث قطعت العلاقات الدبلوماسية بين البلدين في العام 1980.

ولكن تقاربا حصل بين دمشق وبغداد في السنوات الأخيرة لنظام الرئيس صدام حسين الذي أطاح به تحالف أمريكي-بريطاني في ابريل/نيسان 2003.

 وأعلنت سوريا والعراق آواخر 2006 تطبيع العلاقات بين البلدين بالكامل.

وتندد واشنطن بدور دمشق المفترض في الوقوف وراء أعمال العنف في العراق عبر السماح بعبور المقاتلين الأجانب ألى العراق.

ويقيم في العاصمة العراقية حاليا عدد محدود من السفراء العرب بسبب تردي الأوضاع الأمنية.

ومارست واشنطن ضغوطا على الدول العربية ولا سيما على دول الخليج، من أجل تطبيع علاقاتها مع العراق الذي يهيمن الشيعة على حكومته.

ومطلع سبتمبر/أيلول، قدم السفير الأماراتي أوراق اعتماده إلى السلطات العراقية ليصبح بذلك أول سفير عربي يعود إلى بغداد منذ عامين.

ومؤخرا عينت البحرين والإمارات والكويت سفراء لها في بغداد, ولكنهم لم يتسلموا مهامهم بعد.

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
أردوغان يحذر نظام الأسد من أي "تصرف خاطئ"‏      لأن رؤساءه يلتصقون بالمناصب.. حكومة الأسد تحل "الاتحاد العام للتعاون السكني"      واشنطن: تطبيق وقف إطلاق النار سيستغرق وقتا      التربية الدبلوماسية تمنعنا من الرد على رسالة ترامب.. أردوغان يحدد مساحة المنطقة الآمنة      مظاهرات مناهضة للأسد وإيران في دير الزور      ناسفة تقتل قياديا من "حراس الدين" في إدلب      مظاهرات لبنان.. سفارات تغلق أبوابها وأخرى تحذر مواطنيها      "قسد" تفرج عن عائلات من تنظيم "الدولة" والجيش الوطني يحتجزها قرب "عين عيسى'