أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مجزرة كيماوي جديدة في الغوطة الغربية

رسم للفنان موفق قات - ارشيف


أعلن مستشفى الغوطة التخصصي أن 10 أشخاص بينهم طفل عمره 12 عما قضوا في مدينة "معضمية الشام" في الغوطة الغربية بريف دمشق جراء استهداف الحي الغربي من المدينة بغاز "السارين".

وأوضح المستشفى أن أكثر من 30 شخصا أصيبوا وبدت عليهم مجموعة من أعراض "سيلان أنفي ولعابي تطور لاحقاً إلى سيلان دموي وضيق في التنفس وصغر في حجم البؤبؤ تطور إلى توسع واضح مدللاً على الوفاة"

وقال معظم الإصابات ظهرت عليها علامات التبول والتغوط اللاإرادي، كما ظهرت حركات لا ارادية تشنجية انتهت بتوقف التنفس وتوسع الحدقة والموت.

وبحسب روايات الأهالي فإن صاروخين انطلقا من مطار المزة العسكري في تمام الساعة التاسعة من مساء الثلاثاء وسقطا في الحي الغربي من المدينة دون حدوث أي انفجار.

ومدينة معضمية الشام من المناطق التي تم استهداف خلال مجزرة الكيماوية الأولى التي ارتكبها النظام في شهر آب من العام 2013 وأسفرت عن مقتل أكثر من 1500 شخص معظمهم من الأطفال في الغوطتين الغربية والشرقية.



دمشق - زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي