أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إصابة شرطي سعودي ومدنيين في هجوم بالقطيف

شرطي سعودي - وكالات

أعلنت وزارة الداخلية السعودية، اليوم الثلاثاء، إصابة شرطي سعودي، واثنين من المدنيين (من الجنسية الهندية)، إثر تعرض دورية أمنية، أمس، لإطلاق نار كثيف في حي الخويلدية بمحافظة القطيف، ذات الأغلبية الشيعية، شرقي المملكة.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن المتحدث الأمني لوزارة الداخلية، اللواء منصور التركي، بأنه عند الساعة السادسة والنصف من مساء أمس الاثنين (15:30 بالتوقيت المحلي، 12.30 ت. غ)، وأثناء أداء إحدى دوريات المرور لمهامها المرورية في حي الخويلدية بمحافظة القطيف، تعرضت من داخل منطقة زراعية مجاورة للحي لإطلاق نار كثيف.

وأضافت أن الهجوم، نتج عنه إصابة مساعد قائد دورية المرور، واثنين من المارة (من الجنسية الهندية)، وسيارة أحد المواطنين دون إصابة سائقها بأي أذى.

وأشار أنه تم نقل المصابين إلى المستشفى وحالتهم الصحية مستقرة حالياً ، فيما باشرت الجهات الأمنية في حينه إجراءات الضبط الجنائي للجريمة والتحقيق فيها.

ودعت وزارة الداخلية، "كل من تتوفر لديه معلومات عن مرتكبي هذا العمل الإرهابي الجبان إلى المبادرة بالإبلاغ عنهم".

وحذرت من يقوم بالتستر عليهم أو إيوائهم أو توفير أي نوع من أنواع المساندة لهم، أو لأي من المطلوبين المُعلن عنهم سابقاً، بأنه سوف يضع نفسه تحت طائلة المسؤولية النظامية.

وقتل رجل أمن سعودي إثر تعرض دورية أمنية لإطلاق نار ببلدة الجش بمحافظة القطيف شرقي المملكة يوم 28 يوليو/ تموز الماضي.

وتعرضت عدة دوريات أمنية لـ 10 حوادث إطلاق نار من مجهولين بمحافظة القطيف (ذات الأغلبية الشيعية)، شرقي البلاد على مدار عام 2014، أسفر أحدها عن مقتل اثنين من رجال الأمن.

وتعد المنطقة الشرقية الغنية بالنفط المركز الرئيسي للشيعة، الذين يشكلون نحو 10 بالمئة من السعوديين، البالغ عددهم نحو 20 مليون نسمة.

الأناضول
(13)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي