أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

محتال سوري وراء تحذير السفير الكويتي للكويتين في سوريا

بعد تعرض سيدة كويتية في العقد الاربعين لعملية نصب واحتيال من موظف في احدى شركات الصرافة الخاصة حيث قام بسحب اكثر من عشرة الاف دولار امريكي من بطاقتها الائتمانية بعد ان ادعى بانها لا تعمل.وتوجهت السيدة الكويتية بعد اكتشافها عملية السرقة



 للسفارة الكويتية التي قامت بدورها بابلاغ الجهات الامنية المختصة حيث القي القبض على الموظف الذي اتضح انه خبير تزوير خطير وهو مطلوب في قضايا وذمم مالية كثيرة.


 

وإثر هذه الحادثة حذر السفير الكويتي لدى سورية فهد احمد العوضي  المصطافين الكويتيين في سورية الى اتخاذ الحيطة والحذر عند التوجه الى شركات صرافة الخاصة المنتشرة في سوريا و اثناء استخدام بطاقاتهم الائتمانية  لسحب مبالغ مالية تجنبا لتعرضهم للسرقة. وشدد السفير العوضي في تصريح لـلوكالة الكويتية للأنباء على ضرورة التوجه الى البنوك الحكومية والخاصة التي افتتحت في سورية اخيرا لاجراء معاملاتهم البنكية والمالية اما في داخل البنوك او من اجهزة السحب الالكتروني مع التأكد من سرية ادخال الرقم السري.


 

واعترف المحتال خلال التحقيقات معه بانه قام بالتعاون مع مجموعة من اصدقائه بتزوير البطاقة الائتمانية التي تملكها السيدة الكويتية من جهاز خاص بعد سحب جميع البيانات الموجودة على البطاقة وتعهد بإعادة المبلغ المالي المسروق كاملا.

(54)    هل أعجبتك المقالة (56)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي