أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تقرير: 921 معتقلا خلال تشرين معظمهم لدى النظام والتنظيم والإدارة الكردية

صورة تعبيرية

أحصت الشبكة السورية لحقوق الإنسان اعتقال 921 خلال تشرين الأول، منهم 578 معتقلاً من قبل اجهزة النظام يتوزعون من بينهم 62 امرأة و36 طفلاً، بينما أشارت الاحصائية إلى أن 105 حالات اعتقال تمت من قبل قوات الإدارة الذاتية الكردية يتوزعون إلى بينهم 4 أطفال، 6 نساء.

وبحسب التقرير فقد اعتقلت فصائل المعارضة المسلحة 11 شخصاً، بينما اعتقل تنظيم الدولة 211 شخصاً، بينهم 19 طفلاً، و5 نساء، أما جبهة النصرة فاعتقلت 16 شخصاً بينهم طفلان.

كما سجل التقرير 313 حالة إطلاق سراح يتوزعون إلى 226 حالة من مراكز احتجاز قوات النظام و31 حالة من مراكز احتجاز قوات الإدارة الذاتية الكردية، و42 حالة من مراكز احتجاز تتبع تنظيم الدولة. ووفق التقرير فإن تنظيم جبهة النصرة أطلق سراح 5 أشخاص، أما فصائل المعارضة الأخرى فقد أطلقت سراح 9 أشخاص.

وصنف التقرير حالات إطلاق السراح الموثقة من قبل مراكز احتجاز قوات النظام إلى 204 حالات من السجون المدنية والعسكرية، و22 حالة من قبل الأفرع الأمنية.

وأشار التقرير إلى أنه تم توثيق ما لا يقل عن 179 نقطة تفتيش نتج عنها حالات حجز للحرية متوزعة على المحافظات، حيث كان أكثرها في مدينتي الرقة وريف دمشق، وتصدر النظام كأكثر جهة مسؤولة عن المداهمات يليها تنظيم الدولة.

وأورد التقرير إحصائية تتحدث عن 241 حالة خطف، أشارت الشبكة السورية لحقوق الإنسان السورية لحقوق الإنسان إلى أنها لم تتمكن الشبكة السورية لحقوق الإنسان من تحديد الجهة التي نفذتها إلا أن 197 حالة منها حدثت في مناطق خاضعة لسيطرة النظام.

أوصى التقرير مجلس الأمن بمتابعة تنفيذ قرارات مجلس الأمن الداعية إلى وضع حد للاختفاء القسري.

وأشارت الشبكة في مقدمة تقريرها إلى أن تقديراتها تشير إلى وجود 215 ألف معتقل 99% منهم لدى قوات النظام.

زمان الوصل
(9)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي