أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بالفيديو.. التنظيم يوثق عملية "ذبح" ناشطين سوريين في تركيا، ويتوعد بـ"نحر كل مرتد"

لقطة من الفيديو

نشر تنظيم الدولة شريطا مصورا يتبنى فيه نحر أحد ناشطي حملة "الرقة تذبح بصمت" مع صديقه في مدينة أورفا بجنوب تركيا، متهما الضحيتين بـ"الردة"، و"التآمر مع الصليبيين ضد الدولة الإسلامية".

وفي الشريط الذي عنون بـ"نحر المرتدين"، توعد التنظيم بـ"نحر كل مرتد بصمت"، مستعرضا مقتطفات من تقارير إعلامية حول حملة "الرقة تذبح بصمت".

ومن اللافت أن التنظيم استعرض لقطة لمنشور عنوانه العريض "لا داعش ولا أسد، حرية للأبد".

وجاءت نهاية الشريط مأساوية وصادمة بكل معنى الكلمة، حيث ظهر "فارس الحمادي" وقد تم ذبحه من الرقبة، فيما المصور، الذي يعتقد أنه القاتل، يقلب رأس الضحية بهدوء أعصاب عجيب، ما يوحي تماما أن القاتل كان مطمئنا إلى عدم مداهمة أحد مسرح الجريمة، ولم يكن في عجلة من أمره لمغادرته.

وقبل عدة أيام، تم العثور في مدينة أورفا التركية على كل من إبراهيم عبدالقادر (ناشط في حملة الرقة تذبح بصمت) مع صديقه فارس الحمادي منحورين في شقتهما بالمدينة.


زمان الوصل
(37)    هل أعجبتك المقالة (31)

ديري ثورجي

2015-11-02

يستاهلوا الله لايردهم الرقة معروفة منذ القديم بعمالتها وانبطاحها للنظام العلوي ولن يقنعني احد بأن هؤلاء كانوا شرفاء يعملون لصالح الثورة فقط لأنهم نشروا "لا داعش ولا أسد، حرية للأبد" الكل يعرف ان اهل الرقة لم يخرجوا بمظاهرة واحدة في بداية الثورة ضد النظام العلوي فيكفي تملق.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي