أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تقرير: مقتل 6 إعلاميين على يد النظام خلال أيلول

أحصت الشبكة السورية لحقوق الإنسان مقتل 8 إعلاميين خلال شهر أيلول/سبتمبر الفائت 6 منهم قضوا بنيران قوات النظام وواحد بيد تنظيم "الدولة" بينما لم تعرف الجهة التي تسببت في مقتل الثامن.

وأوضحت الشبكة في تقرير لها أن الإعلامي "أنس غنيمة" قضى في التاسع من أيلول/سبتمبر بقذيفة مدفعية أثناء تغطيته الاشتبكات على جبهة "تل كردي" بريف دمشق، بينما قضى "محمد عبد الكريم الدغستاني" بعد يومين في تغطيته للمعارك على الجبهة نفسها.

وفي 13 من الشهر نفسه أسفرت قذيفة مدفعية عن مقتل الإعلامي "زهير حسان الصلاحي" أثناء تغطيته لمعارك "الله غالب" في ريف دمشق.

أما في حلب فقتل الإعلامي "عثمان درويش" خلال مشاركته في تغطية الاشتباكات في جبهة "الراشدين" حيث كان يعمل مراسلا لـ"جيش الإسلام". في حين قضى الإعلامي "عبادة غزال" جراء إصابته بشظايا قنبلة برميلية ألقتها مروحيات النظام على بلدة "تفتناز" بريف إدلب. 

وفي 27 من شهر أيلول قضى الإعلامي "رامي الصالح" برصاص قوات النظام أثناء تغطيته لمعارك "وبشر الصابرين" بريف القنيطرة.

أما الإعلامي "زياد آدم" فقالت الشبكة إنها تلقت خبرا بمقتله في أحد مراكز الاحتجاز التابعة لتنظيم "الدولة" وهو من أبناء مدينة "دوما" وعضو في المكتب الإعلامي لـ"فيلق الرحمن".

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي