أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

معارك جديدة في حلب والنظام يقتل 10 مدنيين

أرشيف

قضى 10 مدنيين على الأقل وجرح آخرون في مناطق متفرقة داخل مدينة حلب إثر قصف قوات النظام للمناطق الخارجة عن سيطرتهم أمس، عقب بدء الثوار معارك جديدة ضدهم في محاولة للتقدم نحو ثكنة الأكاديمية العسكرية الواقعة في مدخل مدينة حلب الغربي قرب حي الحمدانية.

وقال مراسل "زمان الوصل" في المدينة، إن قوات النظام استهدفت أحياء حلب بعدة صواريخ بالستية من طراز "أرض أرض" وأخرى من طراز "فيل" سقط أحدها في حي "السكري" مخلفاً أربعة قتلى وعددا من الجرحى في صفوف المدنيين.

وأضاف المراسل أن صاروخا آخر سقط فوق مبنى سكني في حي "المشهد" تسبب باحتراق مبنى سكني بالكامل ومقتل ثلاثة مدنيين، قبل أن تتدخل فرق الإطفاء التابعة للدفاع المدني وتخمد الحريق.

يأتي ذلك بعد ساعات قليلة من بدء الثوار معاركهم ضد قوات النظام المتمركزة في ثكنة الأكاديمية العسكرية بالقرب من حي "الحمدانية"، وقصفها بعشرات الصواريخ والقذائف محلية الصنع، محرزين إصابات محققة أجبرت قوات النظام على قطع كافة الطرقات المؤدية للحي وسط أنباء عن سقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوف النظام.

وفي ذات السياق، قالت صفحات إخبارية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" إن عشرات القتلى والجرحى سقطوا في أحياء واقعة تحت سيطرة قوات النظام نتيجة سقوط عشرات القذائف والصواريخ في أحياء حلب الجديدة والحمدانية والأعظمية، ونشرت صوراً لمواقع سقوط القذائف، مشيرة إلى أن من بين القتلى والجرحى مدنيين.

وفي سياق آخر، أعلنت كل من "حركة نور الدين الزنكي" و"لواء حلب المدينة" و"حركة الظاهر ببيبرس" الاندماج في فصيل واحد والعمل معاً تحت اسم "حركة نور الدين الزنكي" بهدف التصدي لهجمات قوات النظام وتنظيم "الدولة" عن مدينة حلب وريفها.

حلب - زمان الوصل
(11)    هل أعجبتك المقالة (10)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي