أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"النصرة" تحافظ على مواقعها في محيط مطار "أبو الظهور"

أكدت تنسيقيات الثورة في منطقة "أبو الظهور" أن "جبهة النصرة" مازالت تحافظ على النقاط التي سيطرت عليها في محيط مطار "أبو الظهور" العسكري بريف إدلب.

وأضافت التنسيقيات أن "النصرة" تتعامل مع معركة المطار وفقا للمعطيات والظروف الميدانية، مشيرة إلى أن طيران النظام الحربي والمروحي شن خلال الساعات الماضية غارات مكثفة على محيط المطار، بالإضافة إلى تعرض المنطقة لقصف صاروخي من قوات النظام المتمركزة في مطار حماة العسكري وكتيبة المجنزرات في حماة بالإضافة إلى قصف صاروخي آخر مصدره اللاذقية وحواجز "الحمام" و"خناصر" و"عزان".

من جانبه قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن اشتباكات بين قوات النظام و"جبهة النصرة" اندلعت اليوم في محيط المطار المحاصر من قبل "النصرة" منذ أكثر من عامين، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

ويقع مطار "أبو الظهور" الذي يمتد محطيه لمسافة 20 كم في محافظة إدلب إلى الشرق من مدينة" سراقب" بـ 27 كم، ويضم المطار، حسب بعض المصادر، سربين حربيين يتبعان للواء الجوي 14 في حماة.

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي