أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تسجيل لمسؤول التفخيخ في "الدولة".. عملنا خالص لوجه الله، ولكننا لم نتلق مكافآت

أرشيف - زمان الوصل

بثت "الجبهة الشامية" في حلب، تسجيلا صوتيا قالت إنها وجدته في جوال مسؤول التفخيخ في تنظيم الدولة "عمر حاج عمر"، الذي ألقي عليه القبض مؤخرا في مدينة مارع وتم إعدامه وصلبه بتهم متعددة.

وظهر في التسجيل صوت شخص يفترض أنه "عمر حاج عمر" وهو يكلم أحدهم عن أحقيته في قبض مكافأة على ما يقوم به من عمليات، وأنه لم يتلق سوى 275 دولار طوال سنة كاملة.

ومما ورد في التسجيل، إقرار بتسلل عنصرين من التنظيم إلى "مارع" واستهدافهم أحد مقرات الثوار، وقتلهم 3 عناصر وجرح عدة عناصر بجراح خطرة، أما المهاجمان (عنصرا التنظيم) فقد وصفهما المتكلم بأنهما "شهداء" داعيا الله أن يتقبلهما، بعدما قُتل أحدهما بالرصاص، وقضى الآخر بتفجير حزام ناسف كان يلبسه.

وقال المتكلم أنه على علم بعملية التسلل التي تفذها عنصرا التنظيم، داعيا الله أن يجعل عمله "خالصا لوجه الله"، ليعود بعدها ويتحدث عن وجوب صرف مكافأة مالية لمن يقوم بأعمال التسلل والتفجير.
والثلاثاء الماضي، نفذ الثوار في مدينة مارع حكم الإعدام بحق "عمر حاج عمر" ابن عبد الكريم، حيث تم قتله وصلبه، بعد إدانته بعدة تهم، أولها الاشتراك في قتل الثوار عن طريق إدخال عناصر انتحاريين إلى بلدة مارع، ما أودى بحياة العشرات.

كما اتهم "حاج عمر" بالتخابر مع تنظيم "الدولة" وتزويده بتحركات الثوار، وتصوير مقراتهم، فضلا عن قيامه بزرع عبوات ناسفة.

وتم القبض على "حاج عمر" أثناء محاولة تسلله إلى بلدة مارع، التي هاجمها التنظيم كثيرا بهدف السيطرة عليها، وأرسل إليها انتحارييه مرارا.


زمان الوصل
(8)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي