أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بينهم 3 عمداء.. التنظيم يفتك بـ17 ضابطا من مطار كويرس في هجوم واحد

يخضع مطار كويرس لحصار منذ نحو سنتين ونصف - أرشيف

في أكبر مقتلة من نوعها تفتك بضباط طيارين من جيش النظام دفعة واحدة، لقي 17 ضابطا مصرعهم في مطار كويس العسكري الذي يضم المقر الرئيس للكلية الجوية بريف حلب، إثر هجوم شنه تنظيم الدولة على المطار.

وابتداء من صباح الأحد شن مقاتلو التنظيم هجوما عنيفا وغير مسبوق على المطار الحصين، مستخدمين عدة عربات مدرعة ومفخخة، وصل عددها في بعض التقديرات إلى 7 عربات، مع اشتباكات ضارية، كشفت خسائر النظام الفادحة مدى عنفها وقوتها.

وعلمت "زمان الوصل" ان هجوم التنظيم أسفر عن سقوط 25 قتيلا في صفوف النظام منهم 17 ضابطا، وحوالي 50 جريحا.

ويخضع مطار كويرس لحصار منذ نحو سنتين ونصف، وقد تعاقبت على حصاره عدة فصائل، إلى أن سيطر التنظيم على محيطه وتولى حصاره بمفرده.

ولايعرف بالضبط عدد الجنود والضباط المتحصنين في مطار كويرس، غير أن بعض التقديرات تذهب إلى أنهم يقاربون 800 عنصر. 

وفي شهر أيار الفائت، خسر النظام خلال 36 ساعة تقريبا 9 ضباط طيارين، بينهما لوءان وعميد، توزعوا على مطاري بلي في السويداء وكويرس بريف حلب.


أسماء قتلى النظام الضباط في مطار كويرس في هجوم يوم الأحد، وكلهم من معاقل النظام الطائفية:
1. العميد علي النمر 
2. العميد علي خليل
3. العميد قحطان قاسم
4. النقيب طارق خضور 
5. الملازم أول حسام ضوا
6. الملازم أول أحمد مقصود 
7. الملازم أول علي عاقل
8. الملازم أول حسن خضور
9. الملازم أول محمد درويش
10. الملازم أول عمار قابقلي
11. الملازم أول يوسف عدرا
12. الملازم أول ضياء بلول
13. الملازم أول عزيز صبيح
14. الملازم أول ميلاد أحمد
15. الملازم أول محمد ديوب
16. الملازم أول إدريس علي
17. الملازم أول جعفر العجوز


 سبق للتنظيم أن وجهه لعناصر وضباط مطار كويرس


زمان الوصل - خاص
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي