أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مصري يفتح "قبر"والديه ويجلس معهما !!

في خطوةٍ غريبة الى درجة كبيرة، قام مستشار محافظ أسيوط لشئون الإعاقة، عقب زيارته لقبر والديه، بفتح القبر والنوم بداخله بجانب والديه المتوفين لما يقرب من ساعة كاملة.

 وردًا على ما قام به، قال مستشار محافظ أسيوط: "إن ما فعله كان لأخذ العبرة والعظة من الموت وأن الجميع سيذوق الموت لا محالة ولكل أجل كتاب فإذا جاء أجلهم لا يستأخرون ساعة ولا يستقدمون"، مضيفًا "أن الإنسان مهما فعل فمصيره إلى القبر".

وأشار مستشار محافظ أسيوط، أنه لم يزر قبر والديه وابنه منذ فترة طويلة وشغلته الدنيا بمتاعها عنهم ولكنه أحس أنه بحاجة إلى أن يكون قريبًا منهم، فقام بهذا العمل وتوجه إلى المقابر بعد الاغتسال وفتح القبر وجلس مع والديه يتحدث إليهم وكأنهم ليسوا أمواتًا ويبوح لهم عما بداخله.

وفي أول تعليق له على موقع التواصل الاجتماعي قال: "أدركت الموت ثلاث مرات في اليوم، مرة وأنا أجلس مع إنسان أحبه من كل قلبي كنت أنا وهو نعيش الحب في أجمل صورة، ومرة وأنا في غرفة الاستقبال بالمستشفى وإحساس أقوى وأنا داخل القبر إحساس وشكل لا يعلمه إلا الله، وسألت نفسي ما هي الحياة وما هو الموت ولا أجد إجابة".

يُذكَر أن عبد الله كامل، هو مستشار محافظ أسيوط لشئون ذوي الإعاقة، وهو أحد المعاقين ويتحرك على كرسي متحرك بعد أن فقد رجليه إثر حادث أليم وتم تعيينه مستشارًا لشئون المعاقين في فترة تولي اللواء إبراهيم حماد، محافظًا لأسيوط، وعندما جاء المهندس ياسر الدسوقي، محافظ أسيوط الحالي قد أقال 8 مستشارين وأبقى عليه مستشارًا لشئون ذوي الإعاقة.

صحف
(71)    هل أعجبتك المقالة (88)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي