أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"الأحرار" و"النصرة" يشاركان في معارك اللاذقية والسلطات التركية تغلق معبر "اليميضية"

مقاتل من جبال اللاذقية - أرشيف

سيطرت فصائل "الثوار" على تلة "جورة الماء" الواقعة في جبل التركمان بريف محافظة اللاذقية.

وأفاد "صالح شيخ يوسف" أحد قادة الفرقة الثانية الساحلية بأن "عدد من الفصائل ومن بينها جبهة النصرة، والفرقة الثانية الساحلية، وأحرار الشام، تمكنت من بسط سيطرتها على التلة"، مشيرا إلى أنهم استهدفوا قوات النظام المنتشرة في محيط التلة بالصواريخ والأسلحة الخفيفة.

وأضاف شيخ يوسف بحسب وكالة أنباء "الأناضول" أن قوات النظام حاولت قبل يومين التقدم نحو قرى "بيت فارس"، و"بين حلبية"، قائلا "استطعنا إيقاف تقدم قوات الأسد في المنطقة، وكبدناهم خسائر جراء استهدافهم بالصواريخ".

وذكرت تنسيقيات الثورة أن فصائل "الثوار" استهدفت مرصد "حلبية" التابع لقوات النظام في جبل "التركمان" بصواريخ "غراد" أسفر عن اشتعال النيران بالمرصد بالتزامن مع اشتباكات على محاور أخرى من جبل "التركمان". 

وفي سياق غير بعيد ذكرت تنسيقيات الثورة أن طائرات النظام قصفت مناطق في جبلي "الأكراد" و"التركمان" بريف اللاذقية الشمالي بأكثر من 20 برميلا متفجرا.

من جهة أخرى أغلقت قوات "الجندرما" التركية يوم أمس الجمعة معبر "اليمضية" على الحدود السورية -التركية في ريف اللاذقية ومنعت دخول أو خروج السوريين عبر المعبر حتى إشعار أخر. 

وذكر ناشطون أن انتشارا كثيفا لـ"جندرما" شوهد على طول الحدود في تلك المنطقة وداخل أحراشها.

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي