أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

النظام يحصد أرواح حوالي 17 ألف سوري خلال 5 "رمضانات"

مدينة سراقب - ناشطون

بلغ عدد السوريين الذين قضوا في أشهر رمضان خلال السنوات الخمسة الماضية 18 ألفا و 205 أشخاص، بحسب تقرير أصدرته الشبكة السورية لحقوق الإنسان بعنوان "حصاد رمضان في خمس سنوات".

وأوضحت الشبكة في تقريرها أن هذا العدد لا يشمل قتلى قوات النظام من الجيش أو الأجهزة الأمنية أو المجموعات التابعة له.

وبحسب التقرير، فإن قوات النظام مسؤولة عن مقتل 16 ألفاً و879 شخصاً خلال أشهر رمضان منذ عام 2011، بينهم ألف و921 مسلحاً، و 14 ألف و958 مدنياً منهم ألفان و 48 طفلاً، وألف و854 سيدة، فيما بلغ عدد الضحايا الذين قتلهم النظام تحت التعذيب 571 شخصاً.

وذكر التقرير أن "وحدات حماية الشعب"، و"أسايش" الكرديتين التابعتين لحزب الاتحاد الديمقراطي، قتلتا 32 شخصاً بينهم 3 مسلحين و29 مدنياً منهم 5 أطفال وسيدتان.

وأشارت الشبكة في تقريرها إلى أن تنظيم "الدولة" قتل 775 شخصاً، بينهم 312 مسلحاً، و463 مدنياً منهم31 طفلاً و78 سيدة، أما "جبهة النصرة" فقتلت 21 شخصاً بينهم 14 مسلحا، و7 مدنيين بينهم سيدة. بينما أحصى التقرير 350 شخصا بينهم 20 مسلحا، و330 مدنياً منهم 56 طفلا و94 سيدة قضوا على يد فصائل أخرى.

ولفت التقرير غلى أن حصيلة ضحايا قوات التحالف بلغت 8 مدنيين بينهم طفلان، فيما بلغ عدد الضحايا الذين قتلوا على يد جماعات لم تحدد الشبكة هويتها 140 شخصا، بينهم 7 مسلحين، و133 مدنيا، منهم 15 طفلا و14 سيدة.

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي