أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

3 مجازر خلال ساعات العيد الأولى في ريف إدلب

من مجزرة بلدة "معرة مصرين" - ناشطون

استهل الإدلبيون ساعات عيدهم الأولى بثلاث مجازر ارتكبتها قوات النظام قضى على إثرها العشرات، الأولى كانت قرية "أورم الجوز" التابعة لمنطقة "جبل الزاوية" بعد أذان مغرب آخر أيام شهر رمضان وبمحصلة 11 شخصا وعشرات الجرحى بعد أن استهدفها الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة.

أما في بلدة "الخوين" في ريف إدلب الجنوبي فقضى فيها 7 أشخاص وسقط عدد من الجرحى بعد استهداف الطيران الحربي للبلدة بالصواريخ.


وذكرت تنسيقيات الثورة أن معظم الجرحى من أهالي بلدة "التمانعة" النازحين إلى "الخوين".

أما الثالثة فكانت في بلدة "معرة مصرين" المجاورة لبلدة "الفوعة" الموالية وفيها قضى أكثر من 20 شخصا وجرح نحو 30 جراء القصف من قبل طائرات النظام فضلا عن القصف المدفعي ومصدره بلدة "الفوعة".

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي