أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إطلاق سراح الأب "ضياء عزيز".. و"النصرة" بريئة

الأب "ضياء عزيز" - زمان الوصل

أعلنت كنيسة "حراسة الأراضي المقدسة" أن الأب "ضياء عزيز" أطلق سراحه بعد اختطافه في الرابع من الشهر الجاري.

كما أكد المرصد الآشوري لحقوق الإنسان أمس الجمعة بأنه تم تحرير الراهب الفرنسيسكاني الأب ضياء عزيز كاهن رعية "الحبل بلا دنس" اللاتينية في قرية "اليعقوبية" في ريف إدلب، بعد 6 أيام من اختطافه.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان ذكر يوم الثلاثاء الماضي أن "جبهة النصرة" يرجح أنها اختطفت "عزيز".

وصرح رامي عبد الرحمن مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان أنه "وردت لنا معلومات تفيد بأن جبهة النصرة اختطفت الأب ضياء عزيز من قرية اليعقوبية بمحافظة إدلب".

وأضاف عبد الرحمن أن الأب "عزيز" مسؤول بالكنيسة وليست له أي انتماءات سياسية.
لكن الكنيسة نفت التقرير.

وأضافت الكنيسة بحسب وكالة الأنباء الألمانية "تلك الجماعة نفت تورطها في خطفه مما دفع الشرطة لإجراء تحقيقات في قرى مجاورة مما أدى إلى إطلاق سراحه".

وتابعت أن جماعة أخرى "تسعى لجني أرباح مقابل إطلاق سراحه" هي التي خطفت القسيس وأنه كان يتم معاملته بشكل جيد خلال اختطافه.

وسبق أن اتهم المرصد الآشوري "جبهة النصرة" باختطاف عزيز الذي
يتحدر من مدينة الموصل العراقية مواليد عام 1974، وحائز على شهادة المعهد الطبي الموصل، لبس الثوب الرهباني في الرهبنة الفرنسيسكانية سنة 2002، وخدم في أديرة مصر لعدة سنوات.

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي