أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ابن شقيق المذيع محمد علاء الدين يقضي في معركة تحرير حلب

زفّ المذيع "محمد علاء الدين" الذي انشق عن إعلام النظام نبأ استشهاد ابن شقيقه "همام "الذي "التحق صائماً بقوافل شهدائنا وبشقيقه الأكبر الحارث قبل مرور مئة يوم على استشهاده" -بحسب ماجاء في صفحته الشخصية على "فايسبوك"- وتابع "علاء الدين" أن "همام ابن العشرين ربيعا منذ سنتين لا يذهب إلا إلى حيث اقتحامات التحرير" مضيفاً "اليوم كان موعد الزفاف في معركة تحرير حلب".

وبث ناشطون شريط فيديو للشقيق الاصغر المتبقي "سعد" ابن الثالثة عشرة وهو يبكي فوق جثة أخيه مودعاً إياه ومتوعداً بالثأر له، وعلق المذيع علاء الدين:"قسماً سنثأر لربيعكم المقطوف من الطغاة والبغاة .. والمتاجرين".



فارس الرفاعي - زمان الوصل
(6)    هل أعجبتك المقالة (6)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي