أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

اختراق جديد لـ"الدولة" يعيد "عين العرب" إلى واجهة الأحداث

عين العرب - أرشيف

تسلل مقاتلون تابعون لتنظيم "الدولة الإسلامية" إلى مدينة عين العرب (كوباني) مجددا الخميس بعد تفجير انتحاري واشتباكات مع وحدات حماية الشعب الكردي، حسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وتداولت تقارير إعلامية ووسائل تواصل اجتماعي أنباء عن تفجير سيارة مفخخة تلاه اشتباكات قتل وجرح خلالها أكثر من 80 شخصا، وسط حديث عن استمرار المواجهات بين التنظيم والقوات الكردية في وسط المدينة الواقعة على الحدود السورية -التركية.

وتعتبر محاولة التسلل والمعارك التي تلتها، الأولى من نوعها بعد أن شهدت مدينة "عين العرب" معارك عنيفة في اواخر 2014 بين قوات الحماية الكردية مدعومة بتحالف غربي عربي جوي ضد مقاتلي التنظيم، الذين اندحروا من البلدة ذات الغالبية الكردية.

ولم يوفر إعلام النظام الحدث ليستغله مجددا اتهام تركيا بتسهيل دخول مقاتلي "الدولة" إلى عين العرب، الأمر الذي نفته أنقرة.

وقال تلفزيون النظام دون الاعتماد على أي مصدر "إن مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية الذين شنوا هجوما عنيفا على بلدة كوباني السورية دخلوا من تركيا".

بينما قال مكتب حاكم إقليم "شانلي أورفا" التركي يوم الخميس إن متشددي تنظيم "الدولة الإسلامية" الذين شنوا هجوما على عين العرب أثناء الليل لم يدخلوا البلدة من تركيا.

وأكد المكتب في بيان أن الأدلة تظهر أن المتشددين دخلوا المدينة من بلدة جرابلس السورية إلى الغرب من "عين العرب".

زمان الوصل - رصد
(8)    هل أعجبتك المقالة (10)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي