أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حمص.. توقعات بإنتاج 90 ألف طن من اللوز والميليشيات الطائفية تستولي على محصول "القصير"

قدَر مهندسون زراعيون بحمص، إنتاج المحافظة من اللوز للموسم الزراعي الحالي، بنحو 90 ألف طن، منها 80 ألف طن إنتاج الأشجار البعلية، والباقي إنتاج الأشجار المروية.

وقال المهندس الزراعي أحمد أبو الهدى، الذي كان يعمل سابقا بدائرة الإحصاء، التابعة لمديرية زراعة النطام بحمص إنّ القسم الأكبر من إنتاج أشجار المحافظة، والبالغ عددها 17 مليون شجرة، يتركّز في ريف حمص الشرقي، حوالي 70 ألف طن، تليها منطقة القصير حوالي 15 ألف طن.

وأوضح في حديثه لـ"زمان الوصل" أن كمية الإنتاج، تختلف حسب الظروف الجوية، والعناية بالمحصول من قبل المزارعين.

وأكد أبو الهدى، أن محصول هذا العام، يعتبر الأفضل منذ 5 سنوات، ويعادل 4 أضعاف محصول العام الماضي 2014م.

واعتبر أن الظروف الجوية والمناخية والأمطار، كانت مثالية هذا العام لمحصول اللوزيات والمشمش والكرمة.
وردا على سؤال "زمان الوصل"، عن المساحات المزروعة بأشجار اللوز بمحافظة حمص. 

وقال المهندس الزراعي أحمد أبو الهدى إن مساحة الأراضي المزروعة باللوزيات، تقدّر بحوالي 50 ألف هكتار، منها 47 ألف هكتار مزروعة بالأشجار البعلية، ونحو 3 آلاف هكتار مروية، لافتا إلى أن حمص تنتج ما نسبته 75%من إنتاج سوريا من اللوز.

لوز القصير للشبيحة
ردا على سؤال "زمان الوصل" عن تأثير المعارك بين الثوار وجيش النظام على عمليات قطاف اللوز اليابس، التي تتم في هذه الأيام، قال أحد تجاز اللوز الكبار في سوريا، ويدعى الحاج محمود أبو عبد الهادي، إن أكثر من 80 %من بساتين اللوزيات، مزروعة بمناطق موالية للنظام، كمناطق المشرفة والمخرم الفوقاني والشعيرات، ولذلك عمليات القطاف، وغيرها تتم بسهولة.

أما المساحات المزروعة باللوز بقرى منطقة القصير، فيتم قطافها من قبل اللجان الشعبية التابعة للنظام، ومن قبل الميليشيات الشيعية، التي احتلت كافة قرى منطقة القصير منذ ربيع العام 2013، مضيفا بأن أي مزارع من قرى القصير، يقترب من أرضه وبيته، مصيره الاعتقال أو الموت.

2400 ليرة ثمن الكيلو
وحول أسعار مبيع مادة اللوز حاليا، كشف الحاج أبو عبد الهادي أن أسعار مادة اللوز ارتفعت في الأعوام الثلاثة الاخيرة، بشكل جنوني، حيث يباع كيلو اللوز (حب) في هذه الأيام بسعر يتراوح ما بين (2900- 2400ليرة)، مؤكدا أن سعره في عام قيام الثورة السورية2011، كان لا يتجاوز 400 ليرة سورية للنوع الممتاز.
وعزا ارتفاع سعره إلى عمليات تصديره لخارج سوريا.

وتحتل سوريا المرتبة الثالثة عالميا بإنتاج اللوز بعد الولايات المتحدة الأمريكية وإسبانيا، إذ تنتج من يعادل 8 %من الإنتاج العالمي.

ريف حمص - زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي