أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"هادي العبد الله" من أورم الجوز.. تحت كل شجرة كرز جثة

العبدالله وكرز أريحا

تابع الناشط الإعلامي والثوري "هادي العبدالله" بث تقاريره المصورة، التي بات موعد نشرها يسبب مزيدا من الاكتئاب والإحباط في نفوس قوات النظام ومواليه، نظرا لما يستعين به "هادي" من صور يصعب دحضها، أو "لي عنقها"؛ لتقلب الهزيمة "نصرا" كما يحاول النظام بعيد كل مرة يتقهقر فيها.

فبعد تقريره اللافت عن مقتلة الهاربين من ثكنة مشفى جسر الشغور، والذي أظهر حوالي 130 جثة لضباط وجنود النظام، قام "هادي" ببث شريط جديد يكشف حجم الخسائر البشرية الكبيرة التي مني بها جيش النظام، أثناء اندحاره من "اورم الجوز" قرب أريحا بريف إدلب.

وكشف التسجيل القصير عن عشرات الجثث الملقاة على أطراف الطرقات وفي الحقول وبعضها متفحم، وقد علق "هادي" على ذلك بجملة مكثفة، قال فيها: "في (معركة) المشفى الوطني بجسر الشغور كنا نلاحظ تحت كل شجرة زيتون جثة، الآن تحت كل شجرة كرز جثة"، علما أن منطقة أريحا تشتهر بكثافة أشجار الكرز فيها، التي تطرح ثمارا ذات طعم مميز على مستوى سوريا.

ورغم أن الشريط الجديد لم يتخط مدة دقيقتين، فإن تأثيره السلبي في معنويات المؤيدين، سيكون على ما يبدو كبيرا، وسيسهم في مزيد السخط على النظام ورئيسه، لاسيما في أوساط ذوي القتلى، الذي سقط أبناؤهم في معركة خاسرة، وتناثرت جثثهم فداء لـ"قائد" لايقيم وزنا لمن يفتدونه.





زمان الوصل
(20)    هل أعجبتك المقالة (23)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي