أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

جسر الشغور..النظام يقتل طفلين ويصيب 20 شخصا بالكلور

طفل مصاب نتيجة قصف النظام بالكلور -زمان الوصل

أفاد مراسل "زمان الوصل" في ريف إدلب بأن طفلين قضيا وأصيب 20 شخصا بحالات اختناق الجمعة بعد قصف طيران الأسد بلدة "مشمشان" بالبراميل المزودة بغاز الكلور.

وذكر أن جميع المصابين مدنيون وغالبيتهم من النساء والأطفال، مؤكدا أن مروحيات النظام استهدفت بالقصف حيا مكتظا بالسكان في البلدة الواقعة في ريف جسر الشغور.

ولم يتوقف نظام الأسد عن استخدام غاز الكلور، رغم صدور قرار أممي يمنع استخدامه.

وكرر النظام خرق القرار (2209) الذي يمنع استخدام الكلور، أكثر من مرة وخاصة في ريف إدلب، حيث سبق أن ارتكب مجازر في "سرمين" راح ضحيتها عائلة كاملة وجرح نحو 70 آخرين.

ووثقت تقارير حقوقية استخدام قوات النظام للغازات السامة في 121 حادثة، مؤكدة أنها قتلت ما لا يقل عن 1242 شخصاً بينهم 1159 مدنياً، منهم 176 طفلاً، و170 سيدة، أي أن 93% من الضحايا مدنيون.

كما أكدت الشبكة السورية لحقوق الإنسان استخدام القوات النظامية للغازات السامة ما لا يقل عن 28 مرة، قبل هجوم الغوطة الشهير في 21/ آب/أغسطس/2013، في حين تضاعفت خروقات النظام بعد هجوم الغوطة وصدور القرار 2118 بتاريخ 27/ أيلول/ سبتمبر/2013.

وسجلت الشبكة 92 حادثة لاستخدام قوات النظام غازات سامة، أي 92 خرقاً للقرار 2118، من بينها 21 خرقاً للقرار 2209 الصادر حديثاً بتاريخ الجمعة 6/ آذار/مارس/ 2015.

زمان الوصل
(7)    هل أعجبتك المقالة (7)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي