أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مقتل العماد "منصور" قائد القوات الخاصة في جيش النظام

محي الدين منصور - أرشيف

قتل العماد "محي الدين رمضان منصور" قائد القوات الخاصة في عموم سوريا، وهي من أبرز تشكيلات النخبة، والقوات التي سبق أن حمت حافظ الأسد من السقوط عندما اندلعت الأزمة بينه وبين أخيه رفعت في ثمانينات القرن الماضي.

وقضى "منصور" بعد تعرضه لإصابات خطرة في معركة جسر الشغور، التي زجه بها بشار الأسد محاولا منع سقوط المدينة، لكنها سقطت وسقط معها مئات القتلى من جيش وقوات النظام، كان على رأسهم "منصور" وضباط آخرون من رتب عالية.

"منصور" الذي يتحدر من قرية "الشماميس" التابعة لصافيتا بريف طرطوس، حركه بشار من جبهة إلى أخرى، واستعان به في أشرس المعارك مثل كسب وريف اللاذقية، وأخيرا في جسر الشغور، التي لم تسعفه فيها تكتيكاته ولا خبرته ولا حمايته بقوات النخبة، فخر صريعا، ليضيف إلى قائمة المضحين في سبيل بشار ضحية أخرى، وليست أخيرة.

زمان الوصل
(14)    هل أعجبتك المقالة (13)

بدر شاويش

2015-05-14

إلى جهنم في حضن حويفظ المقبور..


سوري اصيل

2015-05-16

الله يرحمك يا بطل يا كبير الله يرحمك يا شهيدنا يا كبيرنا الله يرحمك يا بطل سوريا يا نظيف يا شريف.


التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي