أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

أهــــــالي مرمريتا .. يحتجـــــــون

محافظة حمص تغلق المقاهي في البلدة دون سابق إنذار


 لاقى إجراء إغلاق الكافتيرات والمقاهي  في قرية مرمريتا (غرب مدينة حمص 62 كم )  دون سابق إنذار من قبل محافظة حمص استياء وغضبا شعبيا من أهل البلدة حيث خرجوا الخميس الماضي (24/7/2008) تضامنا مع أصحاب المقاهي والكافتيرات وقاموا بالسهر لساعات طويلة أمام الكافتيرات تعبيرا عن رفضهم لهذا القرار لما يضر البلدة التي تعد من أكثر المناطق السياحية في سورية فموقعها قلب في وادي النضارى جعلها قبلة  للسياح والمصطافين من كافة أنحاء سورية والوطن العربي

وقد قامت محافظة حمص يوم الأربعاء الماضي بإغلاق ثلاث مقاهي في البلدة على إثر  لجوء أصحاب هذه المقاهي في أول حفلات مهرجان القلعة والوادي التي جرت في قرية كفرا المجاورة   إلى إغلاق استراحاتهم ومقاهيهم لمدة قصيرة خشية وقوع مشكلات بين قريتهم وقرية كفرا المجاورة بسبب وجود مشكلات متعددة حول الحدود الإدارية لكلا القريتين.

وحول أسباب الإغلاق أفاد المعنيين أن  عدم وجود تراخيص رسمية لهذه المقاهي والاستراحات.

وأن إحداها على سبيل المثال  في منطقة حماية للمخطط التنظيمي  كما انه يملك ترخيص  يعود لأكتر من 25 سنة .وعدد الكافتريات المغلقة ثلاثة في منطقة الدقارة

بينما قال  أصحاب المقاهي بأن هذا الإجراء  كان من الممكن تداركه من  الجهات المعنية بإغلاق هذه الكافتيريات في موسم السياحة وخاصة بأن مرمريتا هي بلدة سياحية بامتياز على مستوى الوادي وسوريا

 وأضافوا إن هذا الإغلاق سيؤثر حتما على الموسم السياحي في المنطقة لتزامنه وقدوم المغتربين إلى أرض الوطن لمشاركة ذويهم الكرنفال الشعبي الذي يقام في منتصف ش هر آب من كل عام خصوصا أنه مترافق مع انقطاع دائم للتيار الكهربائي وقطع المياه عن البلدة .

تساءل أصحاب الاستراحات عن سبب إثارتها في هذا الوقت بالذات وعن  مدى الاستفادة التي جنتها المحافظة من قرارها وتعتبر القرية مركزاً لفعاليات مهرجان القلعة والوادي الذي ترعاه المحافظة نفسها فكيف تقدم على إجراء  وإغلاقها في توقيت أقل ما يقال عنه أنه سيء في الوقت التي تتناثر فيه الكافتريات في المنطقة بنفس المخالفات .

 


 

http://www.zaman-alwsl.net/index.php?item=view_article&id=6075

زمان الوصل
(91)    هل أعجبتك المقالة (60)

من الوادي

2008-07-31

يعني كل هالتطبيل والتزمير للمهرجان وما شفنا اعلان او حتى لوحة للمهرجان بس اعلان صغير ع التلفزيون دخيلكم لنعرف شو صاير بوادينا .


طوني عون

2008-07-31

نحن مغتربي القرية نفكر جديا بشكوى رسمية ضد المحافظة .


مرمريتا

2008-07-31

الرجاء من المسؤولين سماع صوتنا او التحرك ولو قليلا تجاه قرارات المحافظة الجائرة والتي كانت لناس وناس حتى العقوبة فيها خيار وفقوس .


منى ....

2008-07-31

اتمنى من الجميع ان يتعامل بجدية الموضوع خطير وله ذيول مهرجانية .


سؤال

2008-07-31

الى متى سنعامل كالقطيع .


؟؟؟

2008-07-31

دائما ابحث عن " " طبعا هنا مش المرأة فهمكم كفاية .


إبن الوادي

2008-07-31

حضرة السيد المحافظ المحترم: تحية وبعد أنا إبن الوادي واعيش في استراليا وعندي مطعم وهذا المطعم يوفر فرصة عمل لأكثر من عشرة اشخاص أي أنه يعيل اكثر من خمسة عائلات، وإنت إبن النظام والقانون تعرف ان اكبر تحدي يواجه الحكام في الدول التي يحكمها القانون وليس الفرد، هوتأمين فرص العمل وتخفيض نسبة البطالة. وإذا اغلقت شركة أبوابها او خفضت عدد عمالها ومصانعها (كمايحدث حاليا عندنا مع شركة تبيع اللحوم) تجد الدنيا قد قامت ولاتقعد فالتقارير التلفزيونية المتتاليه واخبار العمال الذين خسروا وظائفهم ومصائرهم وقروضهم التي لن يستطيعوا دفعها و و و. وتقوم الدولة في اكثر الاحيان بدفع خسائر الشركة لتبقيها قائمة ولتحافظ على وظائف المواطنين كما فعلت حكومتناالاستراليه السابقة حيث دفعت مئات الملايين لشركتي ميتسوبيشي للسيارات وكذلك لشركة انست للطيران وغيرهما. هذا مع العلم ان الدولة عندنا تدفع للمواطن العاطل عن العمل إعانه نصف شهرية ليعيش ويتقي شر الفقر والعوز ولتحافظ على كرامته . ولمعلوماتك فإن استراليامعروفة بأنها بلد مفرط بإنتاج القوانين الضابطة لحركة المجتمع ممايجعل المواطن يصاب بالضفط النفسي من كثرة هذه القوانين وشدتها احيانا بالاخص إذا كان لديك مصلحة تجارية او صناعية وبالاخص اذا كان لديك مطعم او تتعامل بالاطعمة فقوانين النظافة والتحضير وباقي تفاصيل العمل تفرض علينا ان نكون في المطعم اقرب الى المشفى منا إلى المطعم. ومع ذلك عندما يأتي المفتشي الصحي او غيره ويجد مخالفة(وهنا اتكلم عن اي مصلحة وليس بالضرورة المطاعم) ينبه برسالةفي المرة الاولى وفي المرة التالية قد يفرض عليك غرامة مالية وفي المرة الثالثة يزيد الفرامة وبعدها قد تؤخذ إلى المحكمة إن كان هناك نص قانوني يبيح ذلك ولكن لايوجدعقوبة إسمها إغلاق المصالح أو مايسمى بعلم الإقتصاد قواعد الإنتاج لان إغلاق قواعد الإنتاج هو ضرب من الجنون والغباء والإنتحار الإقتصادي الإجتماعي لايقوم به عاقل. إن ماقمت به ياحضرة المحافظ هو رمي عشرات العمال في الشارع وبالتالي قطع رزق عشرات العائلات وقد يكون بعض هذه العائلات وبالاخص عائلات العمال ليس لديهم من معيل سوى إبنهم او أبوهم العامل في هذا المقهى فهل كنت تعي نتائج قرارك وهل ستقوم حضرتك او حضرة دولتك بدفع إعانات لهم على اساس انهم اصبحوا عاطلين عن العمل الى ان يجدوا البديل؟؟؟؟ . ثانيا هل يوجد نص قانوني يبيح لك إغلاق هذه المصالح؟؟ وإن وجد فبئس القانون والمشرع ولكن وإن وجد نص قانوني يبيح للمحافظ إغلاق المصالح التجارية او الصناعية او السياحية فهل مخالفة هؤلاء تبيح لك إغلاق مصالحهم؟ فحسب المعروف بالقانون الفرنسي والذي هو الاساس للمنطق القانوني في سوريةأن لكل جريمة او مخالفة عقوبة محددة منصوص عنها بالقانون ولايستطيع القاضي او الحاكم ان يحكم بمزاجيته وأن ينزل العقوبة كيفما كان فهو محكوم حتما بالنص وبالخيارات التي يبيحها له النص في القانون الجزائي وأنا لاأعتقد انك ملتزم بالقانون من اساسه. أما إذا لم يكن هناك نص قانوني يبيح لك ذلك فذلك يعني انك تتجاوز صلاحياتك المحددة بالقانون وتسيء إستخدام السلطة بل اكثر من ذلك فأنك تتخذ قرارات كيدية بلطجية لاأكثر ولا اقل مستندا الى الضهر الذي يدعمك وليس الى القانون الذي تمثله وتطبقه وبجيمع الأحوال لو كنت انا أحد اصحاب هذه المقاهي لجرجرتك الى المحاكم ولجعلتك تدفع كل قرش خسارة تسببته للمقهى او للموظفين بالمقهى. لكن كما يقول المثل (يافرعون مين فرعنك) .


ابو الحسن الحمصي ( ابو زه

2008-08-11

تحية من القلب لاين الوادي .. وياريت يا سيادة المحافظ تحكيلنا شوي عن هالقصة ...


التعليقات (8)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي