أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

طهران توقف رحلات العمرة، والحجة "تحرش جنسي" بإيرانيين

قالت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية يوم الاثنين إن إيران قررت وقف رحلات العمرة بسبب مزاعم تحرش شرطيين سعوديين جنسيا بمراهقين إيرانيين في مطار مدينة جدة السعودية.

ونقلت الوكالة عن وزير الثقافة الإيراني علي جنتي قوله "إلى أن يحاكم هذان المذنبان ويعاقبان ستتوقف العمرة وسيتم تعليق الرحلات الجوية الإيرانية".

يأتي ذلك بعد اجتماع لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني أمس "لدراسة حادث التحرش باليافعين من قبل اثنين من الشرطة السعودية." في إشارة إلى الحادثة التي حصلت نهاية الأسبوع الماضي، وحسب تقارير إعلامية إيرانية فقد استمعت اللجنة إلى أمير الحج الإيراني حجة الإسلام قاضي عسكر، ورئيس منظمة الحج سعيد أوحدي، ومساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية والبرلمانية، حسن قشقاوي، وممثل عن وزارة الأمن "من أجل اتخاذ قرارات لازمة بهذا الشأن".

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية بوقت سابق عن عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني، "منصور حقيقت بور"، دعواته لاتخاذ "إجراءات تأديبية ضد العربية السعودية، من قبل الجمهورية الإسلامية الإيرانية، بسبب المساس بمشاعر الإيرانيين وغيرتهم، إلى أن هذه الردود ينبغي أن تكون منطقية وبعيدة عن الإضرار بالبلاد".

وفيما يتعلق بردود فعل أعضاء البرلمان قال البرلماني الإيراني بور بأنه "لا يمكن التعامل بانفعال مع هذا الحادث، ورغم أنه حادث شنيع وقبيح جدا من قبل الشرطة السعودية، إلا أنه يجب دراسة الموضوع بشكل شامل".

وأضاف أن "نواب مجلس الشورى يطالبون المسؤولين المعنيين بأن يبدو ردا حازما تجاه فعلة السعوديين في التشكيك بعزة الإيرانيين".

وتشهد العلاقات السعودية -الإيرانية توترا على أكثر من جبهة، أهمها جبهتا اليمن وسوريا، حيث تدعم طهران المتمردين الحوثيين ضد السلطة الشرعية الناجمة عن الثورة اليمنية، بينما تفعل العكس في سوريا، حيث تدعم نظام الأسد بالسلاح والمال والمقاتلين ضد الثوار السوريين.

زمان الوصل - رصد
(15)    هل أعجبتك المقالة (17)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي