أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

داود أوغلو يجدد دعم تركيا لعملية «عاصفة الحزم»

رئيس الوزراء التركي "أحمد داود أوغلو" - وكالات

جدد رئيس الوزراء التركي "أحمد داود أوغلو"، دعم بلاده لعملية التحالف العربي "عاصفة الحزم" في اليمن، بقيادة المملكة العربية السعودية، مشيراً إلى أن هذا الدعم يأخذ بعين الاعتبار؛ الأهمية القصوى لاتخاذ كافة التدابير التي تحول دون فتح الطريق أمام نشوب صراع طائفي في المنطقة.

وقال داود أوغلو - في مؤتمر صحفي عقده مع نظيره الباكستاني "نواز شريف"، في العاصمة أنقرة، الجمعة - : " إن أنقرة اتخذت موقفاً واضحاً إزاء الأزمة في اليمن، يتمثل في دعم جميع الخطوات الرامية إلى استعادة النظام العام في البلاد "، مشدداً على ضرورة حماية شرعية الرئيس اليمني "عبد ربه هادي منصور"، الذي انتخب من قبل الشعب، بحسب تعبيره. كما أوضح أن تركيا على اتصال مستمر مع المملكة العربية السعودية وإيران.

ولفت داود أوغلو إلى قِدم وتميّز العلاقات التركية الباكستانية، مبيناً أنها لا تقتصر على روابط الصداقة والأخوة، من منظور تاريخي مشترك وحسب، وإنما الروابط المعنوية بين شعبي البلدين، منوهاً في الوقت ذاته، إلى أهمية وصوابية توقيت زيارة رئيس الوزراء الباكستاني، للتباحث في قضايا المنطقة، وتناول آخر التطورات فيها، معرباً عن ترحيبه بتناول تفاصيل تلك القضايا.

وقال رئيس الوزراء التركي: "إن المنطقة تمر بنقطة تحول تاريخية، وتواجه أخطاراً كبيرة"، مشدداً أن البلدين يهتمان بشكل مباشر بالتطورات التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط، والخليج، وأفغانستان، وآسيا الوسطى، مؤكدا على أهمية تطوير مفهوم مشترك للتشاور بين البلدين؛ للإسهام في إيجاد حلول للتطورات والقضايا، حيث أوضح أن التطورات التي تشهدها سوريا والعراق ولبنان واليمن في الآونة الأخيرة؛ تبعث على القلق العميق لدى البلدين.

وذكّر داود أوغلو أن الرئيس "رجب طيب أردوغان" سيقوم بزيارة إلى إيران الثلاثاء المقبل، برفقة وزير الخارجية "مولود جاويش أوغلو"، ومن ثم التوجه إلى باكستان في الأيام المقبلة.

وقال داود أوغلو أن بلاده تنظر بإيجابية للنقطة التي وصلت إليها مباحثات لوزان، بين الدول 5+1 وإيران، بشأن برنامج طهران النووي، مذكراً أن تركيا سبق وأن بذلت جهوداً كبيرة بهذا الخصوص، كما أنها استضافت المفاوضات النووية التي أبرمت فيها اتفاقات مرحلية.

الأناظول
(16)    هل أعجبتك المقالة (13)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي