أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

اعتقال مساعد مدير أمن أنقرة بتهمة "التنصت غير المشروع"

محلي | 2015-03-18 16:48:37
اعتقال مساعد مدير أمن أنقرة بتهمة "التنصت غير المشروع"
الأناظول
أصدرت محكمة تركية، في وقت مبكر صباح اليوم الأربعاء، قراراً باعتقال 3 موقوفين أمنيين من بينهم "محرم دورماز" مساعد مدير أمن العاصمة أنقرة السابق المسؤول عن شعبة الاستخبارات، وذلك على خلفية اتهامهم بـ"التنصت غير المشروع" في إطار تحقيقات "الكيان الموازي" بينما أطلقت سراح رابع شريطة وضعه تحت المراقبة القضائية.

وأجرت النيابة العامة التركية بأنقرة تحقيقا مع المتهمين الأربعة في وقت سابق أمس، يعد توقيفهم في إطار عملية أمنية بالعاصمة، وعقب ذلك قررت إحالتهم إلى محكمة الصلح الجزائية الرابعة مع المطالبة باعتقالهم، لتقرر المحكمة المذكورة اعتقال ثلاثة منهم وإطلاق سراح الرابع شريطة المراقبة القضائية.

والشخصان الآخران اللذان صدر بحقهما قرار بالاعتقال هما "مصطفى جليك"، و"حقان كيربي"، أما المتهم المطلق سراحه فهو "عثمان غلبال"، وثلاثتهم من عناصر الأمن. 

وبذلك وصل عدد المعتقلين خلال هذه العملية 9 أشخاص.

وبدأت الشرطة في 13 من الشهر الجاري عملية في 18 ولاية بأمر من النيابة العامة في سيواس على خلفية التحقيقات المذكورة، حيث أوقف 10 عناصر شرطة واستدعي 26 آخرون للاستماع لإفاداتهم، فيما سلم شرطي نفسه أمس، ويتواصل البحث عن آخر.

جدير بالذكر أن الحكومة التركية، تصف جماعة "فتح الله غولن"، المقيم في ولاية بنسلفانيا الأمريكية بـ"الكيان الموازي"، وتتهم الجماعة بالتغلغل داخل سلكي القضاء والشرطة، كما تتهم عناصر تابعة للجماعة باستغلال مناصبها، وقيامها بالتنصت غير المشروع على مسؤولين حكوميين ومواطنين.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
بعد اتساع حملة الشجب..داخلية الأسد تنفي تعرض أيتام دار "الرحمة" للضرب      البدري مدربا للمنتخب المصري لكرة القدم      وفاة الرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن علي      بحجة كتابات على الجدران.. الأسد يعتقل 30 شابا في الزبداني      أنباء عن تورط جماعة من "حزب الله" باختطافه.. الإفراج عن رجل الأعمال السوري مرهف الأخرس في لبنان      دي ماريا يقود سان جيرمان لانتصار كاسح على ريال مدريد      الفيفا يبلغ إيران بأن الوقت حان للسماح للنساء بدخول الملاعب      تدوير الكتابة.. قبل سقوط أخير ومرثية جديدة عن الوطن*