أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

75 ألفاً من أبناء أثرياء السعودية يرفضون العمل

ينتمي رافضو العمل بالسعودية في معظمهم إلى فئة الشباب - أرشيف

في الوقت الذي يبحث فيه مئات آلاف السعوديين العاطلين عن فرصة عمل، تكشف الأرقام الرسمية رفض 75.343 ألف سعوديّ العمل لأسباب مختلفة، منها اكتفاؤهم مالياً بما لديهم من إرث أو أملاك أو استثمارات في أسهم وغيرها، وهؤلاء لا يفضلون حتى العمل في أي شركة أو مؤسسة حتى لو كانوا يملكونها.

ويتركز أكثر من 34% من السعوديين الذين لا يرغبون في العمل، في الفئة الشبابية التي تتراوح أعمارها بين 20 إلى 30 عاماً، وفق الإحصائيات الرسمية.

وحسب محللين، ينتمي رافضو العمل بالسعودية في معظمهم إلى فئة الشباب الذين أنهوا مراحلهم التعليمية، ولا يفضلون العمل في الوظائف الحكومية أو الاستثمارات الخاصة بعوائلهم، والاكتفاء بدخولهم من خلال عوائد ما يمتلكون من أصول وثروات.

وكانت مجلة فوربس الأميركية، أكدت في تقرير صدر يوم الإثنين الماضي عن أثرياء العالم خلال عام 2014، أن السعودية تصدرت دول المنطقة العربية بالنسبة لعدد الأثرياء وعددهم 10 شخصيات بقيمة 51.9 مليار دولار، أبرزهم الوليد بن طلال، وأوضح التقرير أن ثروات السعوديين زادت بشكل ملحوظ خلال العام الماضي مقارنة بعام 2013.

ويبلغ عدد السعوديين الموجودين خارج قوة العمل 7.967 ملايين مواطن منهم 2.368 مليون من الذكور و5.598 ملايين من الإناث، ولكن لا يدخل كل هؤلاء قائمة العاطلين، فمنهم 3.603 ملايين مازالوا يدرسون و 746.078 ألفاً متقاعدون عن العمل، فيما يبلغ العاجزون والمعاقون 188.303 ألف مواطن، فيما لا يرغب 75.343 ألفاً بالعمل، حسب إحصائيات رسمية.

وتشير مصلحة الإحصاء والمعلومات الحكومية، إلى أن عدد السعوديين العاملين في القطاعين الحكومي والخاص يبلغ 5.577 ملايين، منهم 4.379 ملايين ذكور و 1.198.142 إناث، فيما يبلغ عدد العاملين في القطاع الحكومي 4.926.184 موظفاً وموظفة.

واعتمدت المصلحة في حصر نسب العاطلين من العمل، مسح عينات من الأسر السعودية شمل 30500 أسرة، ومن خلاله توصلوا إلى أن نسبة البطالة تصل إلى 11.8%، وبعدد إجمالي 651 ألف عاطل، منهم 258 ألف رجل و392 ألف امرأة، غير أن هذه الطريقة كانت مثار جدل المحللين الاقتصاديين الذين اعتبروا أن مسح أقل من 1% من الأسر السعودية لا يكفي للتوصل لأرقام حقيقية ولا نسب دقيقة عن العاطلين، حيث تشير إحصائيات غير رسمية إلى أن عدد العاطلين في البلاد يتجاوز مليوني سعودي.

وتزيد نسبة البطالة عند النساء حيث يبلغ عدد العاطلات 32.8%، ويستقبل سوق العمل في السعودية 200 ألف شخص سنوياً، حصب أرقام رسمية.

العربي الجديد
(54)    هل أعجبتك المقالة (52)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي