أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بعد تنبؤات بوقوعه رهينة لدى التنظيم.. النظام يطلق سراح صحفي سويدي

الصحفي يواكيم ميدين - وكالات

قال صحفي سويدي لوسائل إعلام سويدية إنه أصبح حرا بعدما احتجزته قوات نظام الأسد لمدة أسبوع.

وكان الصحفي يواكيم ميدين (30 عاما) قد فقد بالقرب من مناطق يسيطر عليها مقاتلو تنظيم "الدولة الإسلامية".

وذكر ميدين، الذي يعمل بالقطعة، أنه ألقي القبض عليه عند حاجز ببلدة القامشلي السورية على الحدود التركية. 
وأضاف أنه وضع في حجز انفرادي لكنه لم يتعرض لمعاملة عنيفة.

وقال لصحيفة اكسبرسن السويدية عبر الهاتف من القامشلي "أخذني النظام. أنا بخير.. أنا منهك ذهنيا وجسديا لكنني بخير."

ولم تقدم أولا ياكوبسون وهي متحدثة باسم وزارة الخارجية السويدية المزيد من المعلومات لكنها قالت "المواطن السويدي حر وعلى ما يرام".

وسبق أن رجحت تقارير صحفية أن يكون الصحفي السويدي وقع رهينة بأيدي عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية".

زمان الوصل - رصد
(11)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي