أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

امريكية تحرق منزل قاتل إبنتها

 قامت امرأة أمريكية تدعى ديينا تومسون بحرق منزل رجل بالكامل، انتقاما منه لقتل ابنتها، قبل نحو ست سنوات، حين كانت ابتنها البالغة من العمر 7 سنوات "سومر" تم اختطافها واغتصابها ووجدت مقتولة على طريق عودتها من المدرسة، ومع اقتراب موعد الإفراج عن الشاب المدان في هذه الجريمة البالغ من العمر 29 عاما شعرت الأم بحقد شديد تجاه ذلك فقررت الانتقام، وفق ما ذكره موقع metro البريطاني.



الأم قامت باقتحام المنزل وتحطيمه بالكامل، واليوم الذى تلى ذلك قامت بحرقه من جميع الجهات حتى أصبح عبارة عن حطام ومكان محاط بالنيران من جميع الجهات، وليس هذا فقط بل قامت الأم بالوقوف أمام المنزل المشتعل مع ابنها البالغ من العمر 15 عاما وابنتها البالغة من العمر 12 عاما، والتقطت صورا تدل على سعادتها بما فعلته.

صحف
(9)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي