أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

التحالف يكثف غاراته على الشدادي بعد مقتل الكساسبة

منطقة الشدادي تقع تحت سيطرة تنظيم "الدولة" - أرشيف

أفادت مصادر محلية لـ"زمان الوصل" باستهداف قوات التحالف الدولي عددا من الغارات والصواريخ لعشرات المواقع في منطقة الشدادي بريف الحسكة الجنوبي الذي يقع تحت سيطرة تنظيم "الدولة". 

وقالت المصادر إن القصف أحدث دمارا كبيرا في مباني المؤسسات النفطية في مدينة الشدادي، كما دمرّ بيوتا طينية هجرها سكانها مع تصاعد غارات التحالف الدولي على المناطق التي يسيطر عليها تنظيم "الدولة" جنوب الحسكة.

وأشارت المصادر إلى أن الهجمات الجوية للتحالف اشتدت بعد إعدام الطيار الأردني "معاذ الكساسبة"، موضحة أن القصف تركز على مباني شركات النفط (الجبسة) والوحدة الداعمة وناحية الـ47 والمشتل، وتجمع للحراقات (مصافي بدائية للنفط الخام عائدة لسكان القرى المحيطة بحقل الجبسة)، ما أدى لنزوح الآلاف من المنطقة باتجاه مناطق آمنة من ضمنها الأراضي التركية.

وفي السياق نفسه أضافت المصادر: إن سكان قرية الحدادية قرب ناحية العريشة، دفنوا اليوم (الخميس) فؤاد العذال (28 عاما) الذي لقي حتفه الليلة الماضية، في قصف لقوات التحالف استهدف منزله الطيني إثر رصد الطائرات لـ"الحراقة" (صهريج التصفية) قرب المنزل، حيث كان يعمل في صناعة تكرير النفط يدويا في منطقة كبيبة النفطية، وبعد توقف العمل بسبب الغارات على المصافي البدائية، نقلها إلى بيته خشية أن تسرق.

وفي سياق منفصل، قال "عبد الملك" من مركز الحسكة الإعلامي إن تنظيم "الدولة" أفرج عن 10 أشخاص على الأقل من سكان قرية العوض بريف الحسكة الجنوبي، بعد اعتقال لمدة شهر ونصف بتهمة استلام سلاح من نظام الأسد، إثر اكتشاف كمية من الأسلحة مدفونة بالتراب في القرية، قبل أن يفرج عنهم التنظيم بوساطات من وجهاء العشائر في المنطقة.

وأضاف: "إن مدينة الحسكة تعيش حالة استنفار لعناصر قوات النظام وحزب الاتحاد الديمقراطي (PYD)، بعد إعلان قوات النظام عن تصديها لمحاولة تسلل لمجموعة من عناصر تنظيم "الدولة" إلى شارع القضاة وسط المدينة.

وأشار إلى أن عناصر تنظيم "الدولة" خاضوا مواجهات مع عناصر حزب الاتحاد الديمقراطي في قريتي أم الدبس، وتل شمران، وقرب مفرق الصديق على طريق تل تمر -الحسكة الجنوبي، أوقعت قتلى وجرحى من الطرفين.

ويسيطر تنظيم "الدولة" على مناطق واسعة من محافظة الحسكة، تشمل الريف الغربي، والشرقي والجنوبي بشكل كامل، إضافة إلى ناحيتي تل حميس وتل براك بين مدينتي الحسكة والقامشلي في الريف الشمالي.

محمد الحسين - الحسكة - زمان الوصل
(6)    هل أعجبتك المقالة (5)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي