أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الإعدام للبناني وتخفيف الحكم إلى 20 عاماً

  أعلنت منظمة حقوقية سورية ان محكمة سورية استثنائية حكمت بالاعدام على مواطن لبناني من مزارع شبعا ثم خففت الحكم إلى عشرين عاماً بالسجن مع الاشغال الشاقة.
وقالت المنظمة السورية لحقوق الإنسان (سواسية) إن محكمة أمن الدولة حكمت بالاعدام على جمال نبعة بن حسن من التبعية اللبنانية والموقوف منذ تاريخ 25 ــ 7 ــ 2006.
واضافت المنظمة في بيان لها انه «وللاسباب المخففة التقديرية المستمدة من المادة 243 عقوبات يتم تخفيض العقوبة، بحيث تصبح الاشغال الشاقة لمدة عشرين عاما، اضافة لتضمينه الرسم والمجهود الحربي وطرده خارج البلاد مؤبدا بعد تنفيذ العقوبة ــ قرارا مبرما غير خاضع للطعن وخاضع للتصديق من المرجع المختص».
واشارت المنظمة إلى ان الحكم صدر في جلسة حضرها محامو المتهم وممثلون عن السفارات الأجنبية في دمشق.
وذكر موقع دبكا الاسرائيلي ان نبعة متهم بالتجسس لحساب الاستخبارات الاسرائيلية (الموساد).

د. ب. أ
(11)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي