أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

العثور على حطام الطائرة الماليزية المفقودة في بحر "جاوة"

أهالي بعض الضحايا - وكالات

أفاد الرئيس الإندونيسي "جوكو ويدودو" أنَّ الحطام الذي تم العثور عليه في بحر جاوة يعود للطائرة التابعة لشركة "إير آسيا" الماليزية الخاصة، والتي انقطع الاتصال بها يوم الأحد الماضي.

وذكر "ويدودو" في المؤتمر الصحفي الذي جاء بعد التثبت من هويات الجثث التي انتشلت اليوم من بحر جاوة، أنَّ عمليات البحث ستستمر حتى العثور على كافة الركاب وطاقم الطائرة، مشيرًا إلى أنَّ العثور على الصندوق الأسود للطائرة على رأس أولويات طواقم البحث.

كما توجه الرئيس الإندونيسي بتعازيه لأسر الضحايا قائلًا: "نحن نتشارك معهم هذا المصاب، وعلينا أن نشد من أزر بعضنا في هذه اللحظات العصيبة".

كما أكدت شركة "إير آسيا" في بيان لها أنَّ الحطام الذي عثر عليه يعود للطائرة (إير باصA320-200) المفقودة.

كما أعرب "طوني فرناندز" أحد مدراء شركة "إير آسيا" على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي تويتر عن أسفه الشديد لوقوع الحادث، معزيًا أسر الضحايا.

ومن جانبه أوضح المتحدث باسم البحرية الإندونيسية "ماناهان سيمورانكير" أنَّه تم التثبت من هوية جثة سيدة مسافرة من بين الجثث التي تم انتشالها من البحر، وسيتم نقل الجثث المنتشلة إلى منطقة سورابايا لإجراء فحوص الحمض النووي عليها.

وكان الاتصال قد فقد بالطائرة التابعة لشركة "إير آسيا" الماليزية الخاصة، في الساعة 06:17 من صباح الأحد الماضي، بالتوقيت المحلي، الساعة 23:17 ليلة السبت، بتوقيت غرينتش، خلال رحلتها من سورابايا الإندونيسية إلى سنغافورة، وعلى متنها 155 راكبًا، وطاقم مكون من 7 أفراد.

وكالات
(23)    هل أعجبتك المقالة (18)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي