أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"مروة".. "طعمة" لا يمكن احتسابه على "الإخوان"، وهؤلاء لايسيطرون على "الائتلاف"

اعتبر عضو "الائتلاف الوطني" هشام مروة أن الكلام حول هيمنة جماعة الإخوان المسلمين على الائتلاف "تضخيم للخلافات، ودعاية كبرى ولا محلّ لها في الأزمة"، قاصدا أزمة تشكيل الحكومة المؤقتة.

التصريحات التي أدلى بها "مروة" لصحيفة الشرق الأوسط، جاءت بالتزامن مع حديث عن اجتماعات جانبية عقدت بين ممثلين عن "الكتلة الديمقراطية" التي ينتمي إليها رئيس الائتلاف "هادي البحرة"، وبين الكتلة التي يرأسها "ميشال كيلو" وتدعم رئيس الحكومة المؤقتة أحمد طعمة، بهدف التوصل إلى تسوية لأزمة منح الثقة للحكومة.

وأوضح "مروة" أنّ "الكتلة الديمقراطية" كانت متحالفة مع الإخوان، قبل أن يتم فضّ التحالف إثر ترشيح "كيلو" ومعه الإخوان لعضو الائتلاف "موفق نيربية" لرئاسة الائتلاف في الانتخابات الماضية، في منافسة "البحرة".

ورفض "مروة" ما يقال عن سيطرة الإخوان على الائتلاف، معلقا: "إنّنا كمستقلين لا نرضى أن يتحكّم أحد بالائتلاف، لا الإخوان ولا غيرهم". 

وتابع: "رئيس الحكومة المؤقتة أحمد طعمة كان أمين سرّ إعلان دمشق، وهو مناضل سوري ومعتقل سابق، وعلى هذا الأساس تمّ دعمه في رئاسة الحكومة، لذلك لا يمكن احتسابه على الإخوان، بل تمّ تأييده لشخصيته وتاريخه النضالي".

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي