أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تلوث مخابز ومطاعم لبنانية بمياه "الصرف الصحي"

فضيحة بشأن تلوث الغذاء صدمت كثيرين في لبنان في الأسابيع الأخيرة حيث يُنظر الى الطعام بفخر منذ القدم.

وكشف تحقيق لوزارة الصحة عن تلوث الغذاء في كثير من المطاعم الشعبية والمخابز والمتاجر ومحلات القصابين بمياه الصرف.

وأدى ذلك الى إغلاق مجزر بيروت أحد مصادر اللحوم الرئيسية التي تمد متاجر ومطاعم ومحلات المدينة.

وقال وزير الصحة اللبناني وائل ابوفاعور إن حملته ستتواصل الى أن يتم تشكيل مؤسسة وطنية للاشراف وتطبيق مسألة سلامة الغذاء.

وأضاف "مكفيين أولا بالحلة.الحملة مستمرة. مداهمة كل الأماكن وتفتيش كل الأماكن وإقفال أي مكان يثبت إنه غير مستوفي لشروط سلامة الغذاء".

وقال "التركيز أكثر على مصادر اللحم والدجاج والمواد الغذائية. يعني مزارع.. مسالخ وغيرها مع استمرار التفتيش في المطاعم والسوبرماركات. وفي نفس الوقت نتقدم باقتراح الى مجلس النواب والى مجلس الوزراء بتشكيل مؤسسة وطنية لسلامة الغذاء وسندفع باتجاه إقرار قانون سلامة الغذاء في المجلس النيابي. الى حين إقرار هذين المشروعين اذا ما تم تبنيهما نسعى الى إيجاد آلية تنسيق بين الوزارات المعنية لاستكمال هذا المشروع".




وقال أبوفاعور إن العاملين في وزارته أجروا أكثر من ألف اختبار على منتجات غذائية عديدة وزاروا المئات من موزعي المواد الغذائية في أنحاء لبنان على مدى عشرين يوما قبل إعلان النتائج.

وانتقد البعض المختبر الحكومي الذي يجري الاختبارات لكن أبو فاعور التزم بموقفه.

وقال "يعني مختبر الأبحاث العلمية الزراعية لا يحتاج الى شهادة من أحد لأنه هو مختبر معتمد (بالانكليزية) لـ 11 نوع من الاختبارات ومُكلف من الاتحاد الأوروبي بالاشراف على تدريب مختبرات لبنان. ليس هناك أي نقاش بهيدا الأمر. العينات التي تؤخذ عينات سليمة أنا أفهم المواطن اللبناني دائما لديه شكوك تحديد شكوك عندما يأتي الأمر الى الدولة. ما أؤكد للمواطن انه ليس هناك أي خلل لا في العينات ولا أي خلل في النتائج. أخذنا آلاف العينات وطلعت سليمة. فلماذا هناك عينات ظهرت سليمة وعينات غير سليمة من نفس المحل".

(42)    هل أعجبتك المقالة (45)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي