أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"أحمد شمسو".. صدم سيارة فكلفته حياته رميا بالرصاص في دمشق

أحمد شمسو

كان اصطدامه بسيارة أحد ضباط النظام كافيا لإصدار حكم الإعدام الميداني بحقه، فانطلقت الرصاصات لتنفذ الحكم على عجل.. هذه باختصار حكاية شاب سوري اسمه "أحمد شمسو".

فقد تناقلت أحياء العاصمة دمشق ولا سيما منطقة مساكن برزة، خبر مقتل "شمسو" ابن الرابعة والعشرين، على يد عناصر حاجز البحوث العلمية في منطقة مساكن برزة، مسبق الصنع، وهم من التابعين لميليشيات اللجان الشعبية.

وروى ناشطون وأهالي القصة على النحو التالي:
عند ظهر يوم الجمعة 10/10/ 2014، كان "أحمد شمسو" يقود سيارته بسرعة في منطقة مساكن برزة حيث يقيم مع أهله، فصدم سيارة مركونة على جانب الطريق؛ ما تسبب بأضرار مادية لحقت بسيارته والسيارة الأخرى، وهنا نزل صاحب السيارة المركونة من أحد الشقق ولاحق "أحمد" وهو يكيل له الشتائم، فاضطر الشاب إلى الهروب خوفا من الدخول في مشاجرة، فما كان من صاحب السيارة إلا أمر عناصر حاجز "البحوث" بإطلاق النار على "أحمد".

وأفاد شهود عيان أن الأمر جاء بالصيغة التالية: "هاد إرهابي قوصوه.. أنا ضابط"، فاستجاب العناصر فورا وأردوا "أحمد" مضرجا بدمائه أمام أعين المارة.

عمر الأتاسي - دمشق - زمان الوصل

fayz

2014-10-11

طبعا لاتستخربوا ليه هرب طبعا لهجتوا الطائفية العلوية بينت للشاب مع اي شخص تورط من الحقارة والسفالة والوساخة.


واحد سوري

2014-10-12

إلى المجرم حافظ بن سليمان الخائن وجروه الصغير بشار خسئت أيها الوغدُ ** خسِئتَ و تسلم البلدُ @ ويحَ أمةً ماعرفت ** بأنكَ شـرَ من تلـدُ @ لها من الـله ســند ** ومنه الزند والعضد @ أما والثورة صامدةً ** بذمة ثوارٍ صمدوا @ كدوحِ النبعِ شوكتُهم ** تُخضُّ وليس تُختضدُ @ وأَصْيَدَ يفتدي دمَها ** بجـيدٍ كُـلُهُ صَـيَدُ @ أم تبكي أطفال غضٍ ** قتلهم وحش بغضُ @ يمينـاً أنـك لوغــدٌ ** مامـن قبلـه وغـدُ @ مهـلاً أيها الوغـد ** قتـلك الواحدُ الأحدُ @ إلى جهنم ياسفـاح ** بعون الله منه المددُ @.


اياد

2014-10-12

واحد سوري .. انت ... ويلك من الله اتستهزء بكلام الله اتختلق كلام شبية بكلام الله استغفر ربك يارجل والله يلعى روحك يا حافظ.


fayz

2014-10-16

انا سوري ولااستهزء بلهجتهم بس لما بتصير اداة للتخويف وباب للطائفية يكفي ان تختلف مع واحد منهم حتى يبدء يتكلم بلهجتوا بصوت عالي حتى يبين انوا من جماعة .... الاسد ويطلب المساعده من اهل الطائفه حتى يائتوا ويساندوه حتى لوا كان على خطاء كما كانوا يفعلوا سرايا الدفاع يرفعوا ملابسهم منشان يتجمعوا على مواطن ويقوموا بطربه كانوا صهيوني ورح يحرروا فلسطين بطربه.


التعليقات (4)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي