أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"النصرة" و"الحر" ينزعان فتيل خلاف مستطير بينهما

تبددت نذر نزاع مستطير بين كتائب محسوبة على التيار الجهادي، وفي مقدمتها جبهة النصرة، وفصائل محسوبة على "الجيش الحر"، مع إعلان الطرفين عن توافقهما على حل الخلافات، وإزالة الحواجز.

وخرجت مظاهرة في ريف إدلب الجنوبي (معرة حرمة) تؤكد هذا التوافق، وترحب به، حيث هتف المشاركون بشعارات تشير إلى أن الطرفين "واحد" في مواجهة النظام.

ووقع أطراف من "الجيش الحر" في ريفي حماة الشمالي وإدلب الجنوبي على وثيقة تفاهم مع جبهة النصرة، حوت 4 بنود، قضت بلجوء الطرفين إلى محكمة شرعية تشكل برضاهما، وإطلاق سراح المعتقلين من الجانبين فورا.

كما نص الاتفاق على إنهاء حالة استنفار كل طرف ضد الآخر، والتوجه لمقاتلة قوات النظام.


زمان الوصل
(11)    هل أعجبتك المقالة (13)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي