أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

خطأ فادح في مقود احد موديلات السيارات يؤدي إلى عشرات الحوادث حتى الآن في سورية

 

للمرة الخامسة خلال شهر تدخل إلى المدينة الصناعية في حمص نوع واحد من السيارات وهو ( الهيونداي فيرنا )

والتي تمتاز بمقودها الكهربائي وليس الهدرويليكي الذي كثيراً ما يتوقف مقودها عن الحركة ( يقفل من تلقاء نفسه )

حسب ما يتحدث الكثير من مستخدميها.

أو يختل توازن المقود فيفقد سائقها السيطرة عليها مما يسبب حوادث مروعة خصوصا على الاتوسترادات والطرق السريعة التي تتميز في بلادنا بسوء تعبيدها وعدم مطابقتها للمواصفات العالمية ووجود الفتحات في الوسط مما يؤدي إلى ازدياد أضرار الحوادث إضافة إلى عدم تثقيف المواطنين مروريا وإهمالهم في استعمال وسائل الأمان التي تخف من الكثير من الحوادث .
من الجدير بالذكر أن حادثا مروعا في حلب أدى إلى مقتل خمسة أشخاص الشهر الماضي وكان بنفس السيارة المذكورة بعد أن قفل مقودها اصطدمت بعامود موجود في منتصف الطريق مما أدى إلى وفاة جميع ركابها
احد المكينيكين في حمص أفاد لنا بأن هذه السيارة ( الهونداي فيرنا) وهي اليابنية الصنع أصبحت تأتينا بتجميع إيراني أو تركي وتباع أنها يابانية حتى أن الوكلاء يقولون للمشتري مشاكل المقود وخطورة السفر بالسيارة إلا أن الناس تشتري هذه السيارة .


همام كدر - زمان الوصل
(34)    هل أعجبتك المقالة (26)

زكوان

2007-07-30

لا اعتقد ان اليبان التي سبقتنا الف سنة ضوئية هي التي تخطء بهذا الشكل ولكن تجارنا ومستودو السيارات اصبح همهم الوحيد الجشع وتوصية اصحاب المعامل واماكن التجميع بمواصفات هم اختاروها المستوردين طبعا حتى يقللو من تكلفة وثمن السيارة ولولا هذا لكنا سمعنا عن هذة الحوادث في بلاد اخرى تستورد هذة السيارة ايضا ولكن لا توجد تجار في البلاد المجاورة بجشع تجارنا ومستوريدنا ابدا ويعاونهم على ذالك لجان فحص المواصفات في الحدود ان كانت البحرية او البرية على دخول هذة المواصفات الرديئة انتبة اقول المواصفات ولم اقول السيارات ليش انتو فسرو الباقي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي